الأقباط متحدون - ارتياح كبير بين أقباط بني سويف بعد إعلان أسماء مرشحي الانتخابات البابوية
أخر تحديث ١٨:٤٧ | الأحد ١٤ اكتوبر ٢٠١٢ | ٣ بابة ١٧٢٩ ش | العدد ٢٩١٣ السنة الثامنة
إغلاق تصغير

ارتياح كبير بين أقباط بني سويف بعد إعلان أسماء مرشحي الانتخابات البابوية


تحقيق: جرجس وهيب
 سادت حالة من الارتياح الكبير بين غالبية أقباط محافظة بني سويف علي اختلاف مستوياتهم وأعمارهم بعد إعلان الأنبا باخوميوس القائم مقام أسماء من يحق لهم خوض الانتخابات البابوية علي الرغم من خلوها من الأنبا يوانس الأسقف العام وسكرتير قداسة البابا وشقيق الأنبا غبريال أسقف بني سويف  والتي تضمنت  الأنبا رافائيل  أسقف عام وسط القاهرة و الأنبا تاوضروس  أسقف عام  البحيرة  والقمص  رافائيل أفا مينا  والقمص باخوميوس السرياني والقمص سيرافيم السرياني.
 
و بعد أن خلت القائمة من الأسماء التي كانت مثار جدل وخلاف خلال الفترة الماضية وكان من الممكن أن يكون عليها اعتراض.
وأشاد حنا بطرس  بحكمة وحسن إدارة الأنبا باخوميوس ولجنة الانتخابات البابوية للعملية الانتخابية والتي تسير بهدوء تام والإسراع بإعلان أسماء من يحق لهم الترشح بعد أن بدأت بعد الانقسامات والتكتلات الانتخابية تظهر بعدد من الكنائس وهو ما يعرض الكنيسة للخطر وخاصة في هذا التوقيت الحرج الذي يواجه فيه الكنيسة والأقباط عمليات عنف ممنهجة ومخططة من قبل التيارات الدنية المتشددة فضلا عن تهميش دور الأقباط .
 
ويضيف مينا خليل : أن الأسماء التي أعلنت أراحت وأرضت الكل وجنبت الكنيسة التحزب والانقسام وان هناك حالة من الرضا العام بين غالبية الأقباط موجها الشكر للانتا باخوميوس القائم مقام علي سرعة إعلان الأسماء للقضاء علي حالة الجدل والانقسام التي بدأت تظهر بين الأقباط حول المرشحين.
 
ويري ملاك جرجس: أن الأسماء التي اختيرت تلقي ارتياح كبير من جانب غالبية الأقباط وخاصة بعد استبعاد بعض الأسماء التي كانت مثار اختلاف بين بعض الأقباط وكان يري البعض أنهم يسعون خلف الكرسي المرقصي في حين أن الكرسي لا يسعي إليه بل يهرب منه .
 
ووجه مينا عادل الشكر لنيافة الأنبا باخوميوس واللجنة الانتخابية علي الجهد الكبير الذي بذل خلال الفترة الماضية واختصار فترة إعلان الأسماء. 
 
 

More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter