الأقباط متحدون - بالفيديو.. نص اعترافات الراهب المشلوح المتهم بقتل رئيس دير أبومقار
  • ٠٧:٣٩
  • الثلاثاء , ٤ سبتمبر ٢٠١٨
English version

بالفيديو.. نص اعترافات الراهب المشلوح المتهم بقتل رئيس دير أبومقار

١١: ١٠ م +02:00 EET

الثلاثاء ٤ سبتمبر ٢٠١٨

الأنبا أبيفانيوس
الأنبا أبيفانيوس

كتب - نعيم يوسف
عرض برنامج "90 دقيقة"، المذاع على قناة المحور الفضائية، تفاصيل ونص التحقيقات التي أجريت مع بعض من رهبان دير القديس أبومقار، في قضية مقتل الأنبا أبيفانيوس، رئيس الدير، والتي حدثت منذ أسابيع.

وبالنسبة للراهب المشلوح، أشعياء المقاري، واسمه الحالي وائل تواضروس، فقد اعترف قائلا إنه فى ليلة الواقعة دخل غرفته الخاصة به الساعة 11 مساء وخرج من القلاية الساعة 3:45 صباح يوم الأحد، موضحا أنه ذهب إلى البوابة لكي يستقبل مجموعة من الزائرين الذين حضروا إلى الدير للصلاة، وكانوا جائوا له خصيصا، ولم يتم إثباتهم في كشوف الحضور.

وعن موقفه وقت الحادث، قال "وائل": "دخلت الكنيسة علشان يحضروا القداس، وطلعت بعد حوالى خمس دقائق قعدت امام باب الكنيسة علشان كنت حران ولقيت أبونا جبرائيل نده عليا وقالى هاتلى أبونا شنودة من جوه الكنيسة ودخلت ندهت له وبعد كده طلعله وقعد شوية ودخل ابونا شنوده ونده على وليد سواق ابونا ابيفانيوس وكانت الطريقة مستعجلة وروحت وراهم علشان نشوف فيه ايه ولقيت ابونا ابيفانيوس واقع على الارض والدم مغرق وشه ووقفنا شويه وجابوا حمالة شالوا جثمانه عليها وكان متوفى وخدناه على العيادة وده كل اللى حصل".

ولفت مقدم البرنامج محمد الباز، إلى أن هناك بعض الأمور، أثارت الشكوك حول هذا الراهب، حيث قال في التحقيقات: "سمعت منهم أن حد ضربه بآلة حادة على دماغه وأنا لما شوفته كان غرقان فى الدم"، وهو من تحدث عن مقتلة بآلة حادة، كما قال إن قلايته تبعد عن مقر سكن الأسقف بـ"200 متر"، بالإضافة إلى أنه لم يسجل الزائرين في كشوف الزائرين.