الأقباط متحدون - تشاجر مع زميله قبل لحظات من الكارثة.. قصة سائق قطار محطة مصر
  • ١٨:٤٠
  • الاربعاء , ٢٧ فبراير ٢٠١٩
English version

تشاجر مع زميله قبل لحظات من الكارثة.. قصة سائق قطار محطة مصر

أخبار مصرية | المصرى اليوم

٢٧: ٠٤ م +02:00 EET

الاربعاء ٢٧ فبراير ٢٠١٩

حريق جرار قطار بمحطة مصر برمسيس
حريق جرار قطار بمحطة مصر برمسيس

 تشاجر سائق مع زميله في حوش محطة مصر بينما كان الجرار على وضع التشغيل بعدها بدأ الجرار في التحرك والانحدار، ووقع الحادث البشع في محطة سكك حديد مصر الذي أسفر عن وقوع العديد من الضحايا، وتقدم الدكتور هشام عرفات، وزير النقل باستقالته من منصبه بعد الحادث، وهي الاستقالة التي قبلها رئيس الوزراء.

 
كانت البداية في الساعة ٩ صباحا داخل ورش صيانة أبوغاطس، التي يتم بها صيانة جرارت القطارات كان يقف قطار ٢٣٠٢ وبه سائقه علاء فتحي، الذي قام بالنزول من الجرار بعد نشوب مشادة كلامية مع أحد زملائة يدعى أيمن الشحات، مما أدى إلى انحدار الجرار على القضبان والتحرك سريعا نحو رصيف ٦ والذي يبعد عن الورشة بحوالي كيلو ونصف حتى وصلت سرعته لـ٦٠ ك/س.
 
وفؤجى ركاب محطة مصر الساعة ٩:٣٣ صباحا باصطدام جرار قطار ٢٣٠٢ بمبنى هيئة السكك الحديدية في محطة مصر برمسيس، بعد تحطيمه الجدار الخرساني على رصيف رقم 6، ما أدى إلى انفجار شديد نتج عنه تصاعد أعمدة دخان كثيفة وحريق هائل وصل لداخل المبنى مما أدى لحدوث حالة فزع بين رواد محطة مصر نتيجة تصاعد الأدخنة وقوة الاصطدام.
 
وانتشر خلال دقائق ركاب المحطة وموظفي السكة الحديد في مكان الحادث لمحاولة انقاذ المواطنين الذين طالهم الحريق حتى وصلت العشرات من سيارات الإسعاف والإطفاء، مما أدى لتدافع الركاب بسبب الحريق الذي شب في المحطة، وهروبهم من المحطة وتوقف جميع قطارات المحطة لمدة ساعة وتوقف تام لرصيف ٦
 
ووصل المهندس مصطفى مدبولى رئيس الوزراء ود. هشام عرفات، وزير النقل هشام عرفات، الذي كان متوجها لقصر الاتحادية لحضور لقاء الرئيس عبدالفتاح السيسي ونظيرة الألبانى ود. غادة والى وزيرة التضامن إلى المحطة لمتابعة الحادث بمعاينة مكان سقوط الجرار ومراجعة برج إشارات شمال القاهرة، وموقف الحركة بعد حادث اصطدام القطار وذلك في تمام الساعة ١٠ صباحا وتفقدو موقع الحادث، وكلف مدبولى وزير النقل بشكيل لجنة تحقيق على الفور.
 
وفى الساعة ١١ صباحا اجتمع د. هشام عرفات باللجنة المشكلة وكلف المهندس سامي عفيفي نائب رئيس هيئة السكك الحديدية لقطاع الصيانة والدعم الفني وعضوية كل من رئيس الادارة المركزية للشئون الهندسية رئيس الادارة المركزية للرقابة على التشغيل ورئيس الإدارة المركزية للتشغيل طويلة ورئيس الإدارة المركزية للتشغيل قصيرة ورئيس الإدارة المركزية لصيانة الوحدات المتحركة ورئيس الإدارة المركزية لمنطقة القاهرة ورئيس الإدارة المركزية للشئون القانونية، لإعداد تقرير فني عن انفجار تانك السولار الخاص بالجرار نتيجة اصطدامه الجرار بنهاية رصيف ٦، كما وجه وزير النقل بتشكيل لجنة من أساتذة الهندسة بجامعة القاهرة، لإعداد تقارير عن المبني الملاصق لرصيف ٦ والذي حدثت به تلفيات نتيجة الحريق.
 
واستعدت اللجنة بحضور وزير النقل السائق علاء فتحى، واستمعت لأقواله كما استعدت عمال برج المراقبة والملاحظة والمسؤولين عن الكاميرات في المحطة التي يبلغ عددها ١٢٨ كاميرا، بالإضافة إلى عمال ورش أبوغاطس والمشرفين، وبعد الانتهاء من الاستماع إلى أقوالهم قامت اللجنة بتسليم السائق ايمن الشحات لضباط الشرطة للتحقيق معه في الحادث.
الكلمات المتعلقة
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.