الأقباط متحدون - 10 معلومات لا تعرفها عن سيد قطب.. مُنظّر الإرهاب والسلفية الجهادية
  • ٠٦:٣٣
  • الخميس , ١ يونيو ٢٠١٧
English version

10 معلومات لا تعرفها عن سيد قطب.. مُنظّر الإرهاب والسلفية الجهادية

٢٨: ٠٨ م +02:00 EET

الخميس ١ يونيو ٢٠١٧

سيد قطب
سيد قطب

جمعته علاقة بـ عبدالناصر.. ثم أعدمه.. وأعطوه مهمة تغيير مناهج التعليم في مصر

كتب - نعيم يوسف
من الأدب، وبلاد الغرب، إلى فكر التكفير والجهاد.. هكذا يمكن تلخيص حياة القيادي الإخواني الشهير "سيد قطب"، والذي وضع أسس السلفية الجهادية، وتكفير المجتمع، منذ ستينات القرن الماضي، ونعرض في السطور التالية أبرز 10 معلومات عن مُنظّر فكر الجهاد في العصر الحديث.

1- هو سيد قطب إبراهيم حسين الشاذلي، من مواليد 9 أكتوبر عام 1906م، في قرية موشا وهي إحدى قرى محافظة أسيوط بها تلقى تعليمه الأولي وحفظ القرآن الكريم ثم التحق بمدرسة المعلمين الأولية عبد العزيز بالقاهرة ونال شهادتها والتحق بدار العلوم وتخرج عام 1352 هـ - 1933 م.

2- عمل سيد قطب في وظيفة تربوية وإدارية بوزارة المعارف، وقد بدأ متأثراً بحزب الوفد وخصوصًا بكتابات عباس محمود العقاد، وكان من أشد المدافعين عنه، إلا أنه تغير شيئًا فشيئًا، وقد زاد حبه للأدب العربي وقام بتأليف كتاب كتب وشخصيات وكتاب النقد الأدبي، قبل تحوله إلى الكتابة الإسلامية.

3- انضم إلى حزب الوفد المصري لسنوات وتركه على أثر خلاف في عام 1942م.



4- ابتعثته وزارة المعارف إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لمدة عامين، وعاد عام 1950، ولكنه عاد ناقمًا كارهًا للحضارة الأمريكية، وانضم إلى جماعة الإخوان المسلمين، وخاض معهم في اللعبة السياسية منذ عام 1954 م إلى عام 1966.

5- كان قطب عضو في مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين ورئيس سابق لقسم نشر الدعوة في الجماعة ورئيس تحرير جريدة الإخوان المسلمين، بالإضافة إلى كونه منظرًا إسلاميًا وأديبًا.

6- ربطته علاقة جيدة بمجلس قيادة الثورة، عقب الإطاحة بالملكية، بل عينوه مستشارًا لها فى الأمور الداخلية، وأوكلت له مهمة تغيير مناهج التعليم التى عُمِل بها فى مصر، وقد كتب الكثير من المقالات لمنحها الشرعية اللازمة لها، ولكن عندما اختلفت الجماعة وجمال عبدالناصر اختار صف الإخوان، ورفض المناصب التى عرضها عليه عبد الناصر، مثل وزير المعارف، ومدير سلطة الإذاعة.



7- على الصعيد الشخصي، كانت حياة "قطب" درامية إلى حد كبير، حيث أحب فتاة، وسافر للدراسة، فإذا بها تتزوج، ثم أحب فتاة أخرى، وخطبها فترة من الزمن، ثم علم أنها تُحب شخصًا أخر غيره، وظل يتعذب كثيرًا ثم اضطر بعد ذلك لفسخ الخطبة، وبعد انضمامه للجماعة، أحب فتاة أخرى، وحاول خطبتها، إلا أنه تم اعتقاله، وخرج من السجن في سن التاسعة والخمسين، وفكر مرة أخرى بالزواج، وارتبط بفتاة لكنه شُنق قبل أن يخطبها.

8- أسس جمال عبدالناصر "هيئة التحرير"، وحاول استقطاب سيد قطب، وأقام له احتفالًا كبيرًا، وتحدث "قطب" وقال أنه متهيء للسجن ولما هو أكثر من السجن فقام جمال وعاهده على الدفاع عنه، ومن مفارقات القدر، أن عبدالناصر هو من أمر بإعدامه.



9- تم اعتقال سيد قطب عدة مرات، وفي عام 1965م ألقت الشرطة المصرية القبض على شقيقه، وقام سيد بإرسال رسالة احتجاج للمباحث العامة أدت إلى إلقاء القبض على سيد والكثير من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين وحُكم عليه بالإعدام مع 6 آخرين وتم تنفيذ الحكم في فجر الاثنين29 أغسطس 1966م.



10- يُعتبر قطب من أوائل منظري فكر السلفية الجهادية وذلك منذ ستينيات القرن العشرين، استناداً إلى بعض توجهات الإخوان المسلمين ونشأة التنظيم الخاص للجماعة، ومن أهم مؤلفاته "ظلال القرآن"، و"معالم في الطريق"، واللذان يُعتبران أساس الفكر الإرهابي في العالم حاليًا، ومن أشهر من تأثروا به: عبد الله عزام • محمد قطب • عاصم المقدسي • محمد فرج • صالح سرية • عبد الحميد كشك • الشاذلي • أيمن الظواهري • شكري مصطفى • محمد بديع • خيرت الشاطر، أنور العولقي، عبدالمجيد الشاذلي، وأسامة بن لادن.

الكلمات المتعلقة