الأقباط متحدون - حقيقة فتنة الخصوص.. خناقة بين شابين ولا صحة لحصار بيوت الأقباط أو تهجيرهم
  • ١٤:٢٤
  • الخميس , ١ يونيو ٢٠١٧
English version

حقيقة فتنة الخصوص.. خناقة بين شابين ولا صحة لحصار بيوت الأقباط أو تهجيرهم

أماني موسى

أقباط مصر

٥٠: ١٢ م +02:00 EET

الخميس ١ يونيو ٢٠١٧

ارشيفية
ارشيفية
كتبت – أماني موسى
أوضحت الصحفية عبير فؤاد، حقيقة الأوضاع في الخصوص، بعد أن تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، شائعات أن الحادث وقع بسبب قيام بيشوي بالتدخين في نهار رمضان، ما دفع بعض الشباب للهجوم عليه ومن ثم وقعت الحادثة.
 
وأوضحت أن بيشوي لم يكن يدخن ولم يقع الحادث لهذا السبب من الأساس، بل أن الأمر يرجع لخلاف مالي بين طرفي الواقعة، كان "بيشوى" قد أعطى المدعو "سنجر" 250 جنيه، ورفض سنجر رد المبلغ، فقام بيشوي وسنجر بالتشاجر وكلاً من الطرفين قام بإحضار أشقائه، ونشبت معركة بالأسلحة أسفرت عن مصرع اثنان بينهم سروجي لا علاقة له بالواقعة.
 
بدورها قامت النيابة بالتحقيق مع جميع الأطراف سالفة الذكر، وسيطرت قوات الأمن على الواقعة، ولم يحدث مكروه لأيًا من أقباط المنطقة.
جدير بالذكر أنه لم يتم حصار بيوت الأقباط أو تهجيرهم كما أشيع.
الكلمات المتعلقة