الأقباط متحدون - قبل زيارة الرئيس.. بالصور.. أسوان تنشئ حاجزا قماشيا وبوابات خشبية لمنع رائحة مصرف السيل الكريهة
  • ١٥:٢١
  • الجمعة , ٢٧ يناير ٢٠١٧
English version

قبل زيارة الرئيس.. بالصور.. أسوان تنشئ حاجزا قماشيا وبوابات خشبية لمنع رائحة مصرف السيل الكريهة

أخبار مصرية | الاهرام

٤٧: ٠٦ م +02:00 EET

الجمعة ٢٧ يناير ٢٠١٧

حاجز قماشي وبوابات خشبية بأسوان
حاجز قماشي وبوابات خشبية بأسوان

رصدت كاميرا "بوابة الأهرام " اليوم الخميس، قيام محافظة أسوان بإقامة حاجز من القماش ببوابات خشبية علي مأخذ مصرف السيل الذي ينقل مياه الصرف إلى النيل، وهو ما يتسبب في انبعاث رائحة كريهة يستنشقها القادم والخارج من مدخل أسوان الرئيسي.

وقامت المحافظة بإنشاء هذا الحاجز لمنع وصول الرائحة الكريهة للمصلين بمسجد الجامع المجاور لمأخذ مصرف السيل، والذين سيكون من بينهم رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، الذي سيؤدي صلاة الجمعة بالمسجد غدا، علي هامش تواجده بالمحافظة لحضور مؤتمر الشباب.

وكانت محافظة أسوان قامت بتركيب عدد من المواسير بالمأخذ لمنع الرائحة، إلا ان ذلك لم يجدِ نفعا واستمرت الرائحة، ولذلك أقامت هذا الحاجز لتقليلها بعض الشئ، وأيضا لتجميل المنظر العام لمنطقة المأخذ.

وكان محافظ أسوان مجدي حجازي قد أعلن أن هذه الأعمال التى تمت مؤخراً من تركيب مواسير بمأخذ مصرف السيل بالنيل الهدف منها هو تقليل الآثار السيئة الناتجة من مياه الصرف الصحى والتى كانت ستستغرق حوالى شهر فى الظروف العادية، ولكن تم استثمار الزيارات الهامة للمحافظة مع بداية الموسم السياحى فى شحن الهمم وطاقات العاملين والمهندسين والذين نجحوا بالفعل فى إنهاء الحل الهندسى فى غضون ثلاثة أيام فقط.
تقارير ومتابعات

العاملون في ميدان التحرير في ذكرى ثورة يناير: "الأمن موجود.. وعقبال الاقتصاد"
"ذهابك لن يغير شيئًا في إقامتك معنا وبيننا".. رحيل مفاجئ لسيد حجاب.. ومثقفون ينعون الشاعر الثائر
"أحزاب" عن خطاب السيسي بذكرى ثورة يناير: كان كاشفًا وصريحا وتضمن رسائل للشباب والشعب المصري

وأوضح المحافظ، أن هذه النوعية من المواسير تساعد على سرعة تدفق المياه، مما يسهم فى قتل البكتيريا بشكل أسرع، خاصة بعد ضبط مناسيب وميول المواسير لتقليل ومنع مرور المخلفات الصلبة وحجبها ثم تطهيرها ورفعها بصفة دورية تجنباً لوصولها إلى نهر النيل.

الكلمات المتعلقة
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.