الأقباط متحدون - «جنح الدقي» تقضي بحبس معتز مطر ومحمد ناصر عامين غيابيًا في «التحريض»
أخر تحديث ١٤:١١ | الثلاثاء ٧ يونيو ٢٠١٦ | ٣٠بشنس ١٧٣٢ش | العدد ٣٩٥٢ السنة التاسعة
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد

«جنح الدقي» تقضي بحبس معتز مطر ومحمد ناصر عامين غيابيًا في «التحريض»

معتز مطر
معتز مطر

عاقبت محكمة جنح الدقى في الجيزة، الثلاثاء، المذيعيين معتز مطر ، ومحمد ناصر، «غيابيًا»، مقدما برنامجين «مع معتز»، و«مصر النهاردة»، على قناة الشرق الموالية لجماعة الإخوان، بالحبس سنتين لكل منهما، ودفع كفالة 5 آلاف جنيه لكل منهما، على ذمة قضية اتهامهما بالتحريض على مؤسسات الدولة، وقواتها المسلحة والشرطة، ونشر أخبار كاذبة.

وصدر الحكم برئاسة المستشار مصطفى ربيع، وكانت الإدارة العامة لمباحث المصنفات وحماية الحقوق الفكرية، حررت محضرًا ضد «مطر»، واتهمته ببث مصنفات على مواقع التواصل الاجتماعى من شأنها تكدير الأمن والسلم العام عن طريق نشر الشائعات ضد الدولة بما يخدم مصالح جماعة الإخوان.

وتضمنت الدعوى ضد «مطر»، مقاطع فيديوهات مصورة لبرنامجه «مع معتز»، يسخر فيها من خطابات رئيس الجمهورية، بمناسبة المولد النبوى، ويروج شائعات تهدف للنيل من سمعة البلاد، ويروج لمفاهيم مغلوطة، مثل «إنه لا توجد عدالة اجتماعية، وانخفاض إيرادات قناة السويس، وسبّ الشخصيات العامة والرموز».

وكانت الإدارة العامة للمصنفات أقامت دعوى مماثلة ضد «ناصر»، واتهمته بالتحريض ضد رجال القوات المسلحة والشرطة ورجال الدين المسلمين والمسيحيين، ونشر الشائعات التي من شأنها إحداث بلبلة، وإخلال بالمجتمع وإحداث فوضى بين الجماهير، وجاء بأحد الفيديوهات المرفقة في الدعوى إشارة «ناصر» إلى حبس حسن مالك، القيادى الإخوانى، لاتهامه بضرب الاقتصاد، وانخفاض إيرادات قناة السويس عقب افتتاح القناة الجديدة، والسخرية من أعضاء البرلمان، والتحريض على نشر الكراهية للشرطة والقوات المسلحة، بإدعائة أن الأمن يهين العلماء ويضربهم ويعتقلهم، والسخرية من إعلان الرئيس الحرب على الوساطة والمحسوبية.


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter