الأقباط متحدون - نكشف لماذا تراجعت عنايات شاهدة الإثبات في واقعة تجريد سيدة الكرم من ملابسها
أخر تحديث ١٤:١٧ | الثلاثاء ٧ يونيو ٢٠١٦ | ٣٠بشنس ١٧٣٢ش | العدد ٣٩٥٢ السنة التاسعة
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد

نكشف لماذا تراجعت " عنايات " شاهدة الإثبات في واقعة تجريد سيدة الكرم من ملابسها

عنايات
عنايات

نادر شكرى
كشف الدكتور ايهاب رمزى محامى سيدة الكرم ، عن الحقائق  لتراجع شاهدة الاثبات فى واقعة تجريد سيدة الكرم من ملابسها ، بعد ان كانت شاهدة الاثبات " الحاجة عنايات " صرحت لكافة وسائل الاعلام ، بان السيدة سعاد جردت من ملابسها كاملة وهى من قامت بسترها وإيوائها داخل منزلها.

وقال رمزى " ان سبب تراجع السيدة عنايات ، انه تم توجيه اتهام مباشر لابنها مجدى محمد الزناتى ، وحفيدها محمد مجدى محمد الزناتى ، بمشاركتهم فى أحداث نهب وحرق منازل الاقباط ، ولذا عدلت عن اقوالها بسبب اتهام  ابنها وحفيدها ونفت واقعة التعرى رغم انها كررت كثيرا انها قامت بستر السيدة وهناك تسجيلات بالصوت والصورة لاقوالها سوف تقدم لجهات التحقيق .

واضاف رمزى "  ان تراجع الشاهدة عن اقوالها لن يؤثر فى القضية ، بعد ان جاءت تحريات البحث لجنائى ، بصحة الواقعة وان التجريد وقع بالفعل ووجهت السيدة سعاد اتهام مباشر للمتهم الرئيسى نظير اسحق ووالده وشقيقه ، مشيرا ان ما تردد عن عدم اثبات زوج السيدة سعاد للواقعة غير صحيح فالزوج دانيال عطية اثبت ذلك فى اقوالها بالنيابة اليوم التالى للاحداث .

وكان المحامى العام لنيابات ابوقرقاص ، نقل كافة تحقيقات القضية الى نيابة المنيا الكلية من نيابة ابوقرقاص ، ويتابع القضية تحت اشرافه.


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter