الأقباط متحدون - في عصر الإسلاميين الأقباط يشترون أبنائهم
أخر تحديث ١١:٢٤ | الأحد ١٦ ديسمبر ٢٠١٢ | ٧كيهك ١٧٢٩ ش | العدد ٢٩٧٦ السنة الثامنة
إغلاق تصغير

في عصر الإسلاميين الأقباط يشترون أبنائهم

صورة رمزية
صورة رمزية

كتب: جرجس وهيب

في عصر الإسلاميين الذين وعدوا الأقباط بأنه سيكون عصرهم الذهبي وسيحصلون علي حقوقهم كاملة أصبح الأقباط يشترون أبنائهم مقابل مبالغ طائلة لا طاقة لهم بها هذا ليس تجني علي الإسلاميين وإنما هو حقيقة واقعة حيث دخل عدد من الإفراد المسلمين في مقايضة لإعادة الفتاة القبطية القاصر عايدة بيباوي زكي عزيز بشاي 14 عاما والتي اختفت مساء الأربعاء الموافق 26 نوفمبر الماضي والمقيمة بعزبة محمد عبد الكريم بمركز الفشن بمحافظة بني سويف  مع أسرتها من اجل إعادتها مقابل مبلغ مالي وصل في نهاية المطاف إلي  80 ألف جنيه وعلي الرغم من الأسرة أسرة بسيطة للغاية إلا أنها تحصلت علي المبلغ من جراء بيع مقتنيات منازلهم ومصاغ زوجاتهم من اجل شراء أبنتهم
 
مع هذا مازالوا يماطلون وما زالت الأسرة تنتظر عطف تجار الرقيق الجدد لإعادة ابنتهم إليهم   
 
وكان والد الفتاه قد حرر محضر رقم 7121 إداري مركز شرطة الفشن اتهم فيه شاب مسلم يدعي علاء سيد سليم بالوقوف وراء اختفائها 
علي الرغم من صدور  قرار بضبط إحضار المتهم منذ حوالي ثلاث أسابيع لم يتم القبض عليه علي الرغم من تواجده بالقرية بل يمر يوميا أمام منزل الفتاة

More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter