الأقباط متحدون - أزهري: تهنئة النصارى باختيار البابا لا تجوز، ومراسم اختياره قائمة على الكفر والشرك !!
أخر تحديث ٢٠:٣٣ | الأحد ٤ نوفمبر ٢٠١٢ | ٢٤بابة ١٧٢٩ ش | العدد ٢٩٣٤ السنة الثامنة
إغلاق تصغير

أزهري: تهنئة النصارى باختيار البابا لا تجوز، ومراسم اختياره قائمة على الكفر والشرك !!

الدكتور
الدكتور "عبدالله بن نبيل سابق السبكي"

 كتبت: ماريا ألفي

 
نشر الأزهري الدكتور "عبدالله بن نبيل سابق السبكي" المعيد بقسم التفسير بجامعة الأزهر وعلوم القرآن بجامعة الأزهر – تحذيرًا للمسلمين على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" .
 
حيث قال :" إن تهنئة النصارى باختيار البابا الذي يعد جزءا من عقيدتهم ومراسم اختياره كما رأيتم قائمة على الكفر والشرك والسجود لغير الله فهذه التهنئة لا تجوز بحال من الأحوال وإطلاقها خرق في دين من يطلقها فاحذر أن تهنأهم بأمر عقدي يتصل بعقيدتهم الشركية لأن ذلك معناه إقرارك وموافقتك لهم على هذه العقيدة الباطلة .
 
مختصر تسهيل العقيدة الإسلامية (ص: 153)
 
مشاركة الكفار في أعيادهم الدينية، كعيد رأس السنة الميلادية "الكرسمس"، فلا يجوز للمسلم مخالطة أو مشاركة الكفار في أعيادهم الدينية بإجماع أهل العلم، لأن في ذلك إقراراً لعملهم ورضى به وإعانة عليه، وقد قال تعالى: {وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الْأِثْمِ وَالْعُدْوَانِ} [المائدة: 2] ، ولا شك أن مشاركتهم في أعيادهم الباطلة المحرمة من الإعانة على الإثم.
 
كما يحرم تهنئتهم بهذه الأعياد بإجماع أهل العلم، ويحرم حضور أعيادهم الدنيوية وتهنئتهم بها، لأنها أعياد مبتدعة محرمة في ديننا، كما يحرم جعل هذه الأيام التي لهم فيها عيد ديني أو دنيوي عيداً، لأن هذا من التشبه المنهي عنه".

More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter