الأقباط متحدون - شخصان «صم وبكم» يقتلان زميلهما بالإسماعيلية: «لسرقة 3 آلاف جنيه»
  • ١٨:١٧
  • السبت , ٢ مارس ٢٠١٩
English version

شخصان «صم وبكم» يقتلان زميلهما بالإسماعيلية: «لسرقة 3 آلاف جنيه»

حوادث | المصرى اليوم

٢٩: ١٠ م +02:00 EET

السبت ٢ مارس ٢٠١٩

مطرقة محكمة - صورة أرشيفية
مطرقة محكمة - صورة أرشيفية

 أمر يوسف الدفتار رئيس نيابة الإسماعيلية الكلية بإشراف المستشار ياسر أبوغنيمة المحامي لنيابات الإسماعيلية، السبت، بحبس شخصين من «الصم والبكم» 4 أيّام على ذمة التحقيق، بعد مقتلهما لعامل في إحدى الشركات من ذوي الاحتياجات الخاصة. 

كان اللواء محمد على حسين مدير أمن الإسماعيلية، تلقى إخطارًا من العقيد ياسر عبدالرحيم، رئيس فرع البحث الجنائي لمنطقة شمال الإسماعيلية يفيد بوصول إخطارا بالعثور على جثة المواطن «أحمد م ص» 21 عام عامل بالشركة السويسرية للملابس الجاهزة بمنطقة العاشر من رمضان مقيم 3 شارع فلسطين العريش بشمال سيناء من ذوي الاحتياجات الخاصة والصم والبكم مرتديا كامل ملابسه وبحوزته بطاقة تحقيق شخصية ومبلغ مالي وقدره 250 جنية ،وبمناظرة الجثمان تبين وجود إصابات بالجانب الأيمن من الرقبة وجرح قطعي على الحاجب الأيمن وآخر بالذقن ووجود آثار دماء من الرأس. تم التحفظ على الجثمان بمشرحة مستشفى القنطرة غرب المركزي بالإسماعيلية وإخطار النيابة بالواقعة.
 
تم تشكيل فريق بحث برئاسة العميد محمود هندي مدير إدارة البحث الجنائي والعميد عصام عطوان رئيس مباحث الإسماعيلية والرائد محمد ثروت رئيس مباحث مركز شرطة القنطرة غرب ومعاونيه النقباء أحمد عثمان ومحمود خليفة واحمد المراكبي وأثناء السير في إجراءات البحث وردت معلومات للفريق مفادها أن وراء ارتكاب الحادث كلا من المدعو محمد. ف. ا 26 عام عامل بذات الشركة مقيم حي العبور دائرة قسم ثان والمدعو محمد. ع. م 22 عام عامل بذات الشركة مقيم 10 شارع الدقهلية حي السلام دائرة قسم ثان وهما من الصم والبكم.
 
عقب تقنين الإجراءات، تم إعداد عدة أكمنة أسفرت إحداهما عن ضبط المتهمين، وبمواجهتهما بما أسفرت عنه التحريات عقب الاستعانة بمترجم بلغة الإشارة، اعترفا بارتكاب الواقعة بغرض السرقة وذلك بعدما بينا النية على اصطحابه بدراجة نارية أحضرها الأول للتوجه لحفل عرس بمركز ومدينة فايد وقاما بالتوقف في منطقة البلاح بالكيلو 14 طريق «الإسماعيلية- بورسعيد» دائرة مركز شرطة القنطرة غرب وتعديا عليه حتى الموت وقاموا بسرقته.
 
وقال المتهم الثاني أمام فريق المباحث أنه قام بإيقاف الدراجة النارية في طريق الإسماعيلية بورسعيد وتعدي على المجني عليه بطعنه بمقص في الرقبة وتركه ينزف في دمه.
 
بينما أكد المتهم الأول أنه استكمل التعدي على المجني عليه بضربه على رأسه باستخدام قالب حجري وفر هارب بعد سرقته ومعه المتهم الثاني وسرقوا مبلغ 3 آلاف جنيه كانوا بحوزة المجني عليه. وبإرشادهما، تم ضبط هاتف محمول ومبلغ مالي وقدرة 3 آلاف جنية الخاصين بالمجني عليه والمقص المستخدم في الواقعة. وتحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.