الأقباط متحدون - مسيحيو العراق يعتمدون على الرئيس اللبناني في تثبيت الوجود المسيحي بالمنطقة
  • ٢٢:٢١
  • الجمعة , ٧ ديسمبر ٢٠١٨
English version

مسيحيو العراق يعتمدون على الرئيس اللبناني في تثبيت الوجود المسيحي بالمنطقة

محرر المتحدون ن.ى

مسيحيون حول العالم

١١: ١٠ م +02:00 EET

الجمعة ٧ ديسمبر ٢٠١٨

بطريرك الكلدان الكاثوليك الكاردينال لويس ساكو
بطريرك الكلدان الكاثوليك الكاردينال لويس ساكو
كتب - محرر الأقباط متحدون ن.ي
أكد بطريرك الكلدان الكاثوليك الكاردينال لويس ساكو، أن مسيحيي العراق يتطلعون إلى الرئيس اللبناني، بصفته الرئيس المسيحي الوحيد في منطقة الشرق الأوسط، على تثبيت الوجود المسيحي في المنطقة.
 
وحسب موقع "إيلاف"، فقد أعرب "ساكو"، عن قلقه على وضع المسيحيين في المنطقة، مؤكدا: "مسيحيي العراق يتطلعون الى لبنان، حيث الرئيس المسيحي الوحيد في الشرق الأوسط، ويعوّلون على دور لبناني، وبالأخص رئيسه، في تثبيت الوجود المسيحي في الشرق".
 
أما الراهب الماروني، إيلي مخول، فقد أكد أن هجرة المسيحيين من المنطقة لها أسباب دينية، وليست اقتصادية أو اجتماعية، أو سياسية، موضحا أن سببها موجات التطرّف الإسلامي التي تُقصي الآخر الذي يختلف عنها، مشددا على أن الواقع أبعد ما يكون عن المثاليّة، وبالتالي هو أبعد ما يكون عن الرسالة.
 
من جانبه، يقول النائب السابق سليم سلهب، إن وضع المسيحيين في المشرق يتمحوّر حول عدم رؤية موحدّة تجمعنا، في لبنان خصوصًا، ولكن لدينا موقفنا وهو ضد التطرّف الديني مهما كان الدين ومن أي طرف كان، موضحا أن دول الغرب لا يهمها سوى مصالحها الآنية، من هنا لا يمكن الاتكال على الغرب والقول إنه سيحمينا كمسيحيين، إذا استطعنا وضع أنفسنا بموقع يكون للغرب مصلحة فيه، عندها يهتم الغرب بنا، وحتى الآن لم نضع أنفسنا بموقع يكون الغرب بحاجة إلينا اقتصاديًا ولهم مصالح عندنا.