الأقباط متحدون - الجلابية في الكلسون.. حيلة سائقي الغردقة للهروب من المرور
  • ٠٨:٠٤
  • الجمعة , ٧ ديسمبر ٢٠١٨
English version

"الجلابية في الكلسون".. حيلة سائقي الغردقة للهروب من "المرور"

أخبار مصرية | الوطن

٠٨: ٠٩ م +02:00 EET

الجمعة ٧ ديسمبر ٢٠١٨

تاكسي الغردقة
تاكسي الغردقة

 أثار قرار محافظة البحر الأحمر في مطلع الشهر الجاري، بعدم ارتداء سائقي التاكسي "الجلابية" الجلباب البلدي أثناء القيادة وسحب رخصة من يخالف، كثير من الجدل وعلى وجه الخصوص في مدينة الغردقة السياحية.

 
وتزامنا مع تنفيذ إدارة مرور البحر الأحمر للقرار، تباينت ردود أفعال سائقي التاكسي فمنهم من يحاول الهروب بسيارته في شوارع جانبية تفاديا للجان وآخرين من جرى سحب رخصهم غيروا الجلباب بزي آخر واستردوا رخصهم.
 
ومن أطرف المواقف أن أحد السائقين على حسب قوله وضع "الجلابية" في الكلسون لتظهر النصف الأعلى منها كأنها قميص، قائلا "ما باليد حيلة".
 
وقال مصدر أمني، إن أصحاب التاكسي الذين يرتدون الجلباب يستردون رخصهم بعد التأكد من تغيير ملابسهم.
 
واشتكى بعض السائقين من تطبيق القرار معللين ذلك بأنهم طول حياتهم لا يعرفون سوى ارتداء الجلباب ولا يملكون زي غيره لدرجة أنه عندما جرى سحب رخصهم اقترضوا قميص وبنطلون من أصدقائهم للذهاب للمرور لاسترجاع رخصهم، معبرين عن رفضهم لهذا القرار لأن الملابس تعتبر حرية شخصية.
 
في حين رأى البعض الآخر من المؤيدين للقرار أن الغردقة مدينة سياحية وأن سائق التاكسي واجهة للبلد ولابد أن يلتزم بزي مناسب للسياحة لتصدير صورة حضارية عن مصر.
 
كان اللواء أشرف عز العرب مدير أمن البحر الأحمر، لاحظ خلال حملة أمنية على شوراع وميادين الغردقة، أن بعض سائقي التاكسي يرتدون الجلباب البلدي فهدد السائقين بسحب رخصة السيارة في حالة تكرار القيادة بالجلباب لأن ذلك يضر بالمظهر العام ولا يليق بمدينة الغردقة السياحية.
الكلمات المتعلقة
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.