الأقباط متحدون - أمن المنيا ينفي أي شبهة جنائية في واقعة وفاة الرسام الكنسي
  • ١٨:١٦
  • الخميس , ٢٩ يونيو ٢٠١٧
English version

أمن المنيا ينفي أي شبهة جنائية في واقعة وفاة الرسام الكنسي

محرر المنيا

أقباط مصر

٢٠: ٠٩ ص +02:00 EET

الخميس ٢٩ يونيو ٢٠١٧

مديرية أمن المنيا
مديرية أمن المنيا

 محرر المنيا 

نفت مصادر أمنية في المنيا، ما تردد حول ذبح شاب قبطي " رسام كنسي " وإلقاء جثته بجوار شريط السكة الحديد.
 
وقالت المصادر: إن الحادث لا توجد به شبهة جنائية وأن الشاب يسكن بجوار شريط السكة الحديد بالقرب من مستودع بوتاجاز ماقوسه،  وأثناء عبوره الطريق صدمه القطار، وأودى بحياته على الفور، وبتوقيع الكشف الطبي عليه من جانب مفتش الصحة أثبت ما جاء بتحريات المباحث بعدم وجود شبهة جنائية.
 
وصرح المستشار أحمد عبدالظاهر، رئيس النيابة، بدفن جثة المتوفى بعد توقيع الكشف  الطبي عليه وطالب بسرعة تحريات مباحث السكة الحديد
 
وكان عثر أهالي مدينة المنيا علي جثة شاب يدعي مايكل لبيب بباوي في العقد الثاني من عمرة ملقاه علي شريط السكة الحديد مفصول الراس عن الجسد ولا يوجد اي اثار  تعزيب او تعدي علي جسده سوي انفال راسة عن جسدة
 
انتقل المقدم أحمد صلاح، رئيس مباحث مركز المنيا، لفحص البلاغ وعقب تقنين الإجراءات  تبين إن الجثة لشاب فى العقد الثانى من عمره ويدعى "مايكل لبيب"، وتم نقله لمشرحة مستشفى المنيا العام. يذكر ان الشاب الضحية هو شماس ويعمل رسام كنسي