الأقباط متحدون - بالصور.. 10 تصريحات جريئة لزوجة دونالد ترامب
أخر تحديث ٠٤:٥٩ | الخميس ٢٠ اكتوبر ٢٠١٦ | بابة ١٧٣٣ش ١٠ | العدد ٤٠٨٨ السنة التاسعة
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد

بالصور.. 10 تصريحات جريئة لزوجة دونالد ترامب

زوجة دونالد ترامب
زوجة دونالد ترامب

ميلانيا: النساء يعطينه أرقام هواتفهن.. ونمارس الجنس يوميا

كتب - نعيم يوسف
بإرادتها أو رغمًا عنها تم الزج بها لتكون طرفًا في معادلة الانتخابات الأمريكية.. إنها "ميلانيا ترامب"، التي تبلغ من العمر 46 عامًا، وولدت في بلدة سيفنيتسا، الواقعة شرق العاصمة السلوفينية ليوبليانا، وهي أيضًا زوجة مرشح انتخابات الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب، ونعرض في التقرير التالي أبرز تصريحاتها.

نساء كاذبات
بعد الهجوم على زوجها، واتهامه بالتحرش الجنسي بسيدات قالت "ميلانيا"، إن زوجها رجل مهذب، ويحترم النساء، لافتة إلى أن النساء اللاتي يدعين أنه اعتدى عليهن جنسيا كاذبات.


سلوك غير لائق
وقالت "ميلانيا" دفاعًا عن زوجها، "أنا أصدق زوجي، فهو طيب ومهذب، ولا يمكن أن يقدم على تلك الأفعال"، وواصلت هجومها على السيدات الأخريات، وقالت أنهن عادة ما يقتربن من زوجها أمامها كي يعطينه أرقام هواتفهن ويقدمن على سلوك غير لائق.

تطلب العفو
وطالبت "ميلانيا" في بيان لها، من الأمريكيين أن يغفروا لزوجها الألفاظ التي تم تسريبها في الفيديو -قديم منذ عام 2005- الذي تم نشره، وقالت: "آمل في أن يقبل الناس اعتذاراته، كما فعلت أنا"، مشددة -في نفس الوقت- على أن هذه الألفاظ "غير مقبولة وبذيئة".

الرد على الزوجة الأولى
أجرت ميلانيا ترامب، عدة مقابلات تلفزيونية قبل مؤتمر الحزب الجمهوري في الانتخابات، وردت على زوجة "ترامب" الأولى وتُدعى "إيفونا" والتي قالت إنها لا تريد الانخراط في حملة "ترامب" قائلة: "أدعم زوجي بشدة، لكن لدينا طفل عمره 9 سنوات وأنا منشغلة بتربيته، لأنه في سن يحتاج لأحد الوالدين في المنزل"


التقيد بقوانين الهجرة
دخول زوجها الانتخابات جعل منها مادة للتشهير، فبعد موقف زوجها من المهاجرين، تردد الكثير عن اختراقها لقوانين الهجرة الأمريكية -حيث أنها ليست أمريكية الأصل- إلا أنها أصدرت بيانًا شددت فيه على أنها "حرصت على التقيد بقوانين الهجرة في كل الأوقات."

سيدة أولى تقليدية
في تصريح سابق عام 1999، عندما كان زوجها يسعى لأن يكون مرشح حزب الإصلاح في انتخابات الرئاسة، قالت إنها ستكون سيدة أولى "تقليدية جدا، مثل بيتي فورد أو جاكي كينيدي. سأقف الى جانبه".

الثراء والحب
نتيجة للثراء الفاحش لزوجها، وكونها عارضة أزياء سابقة، قال عنها الكثيرون إنها تزوجته من أجل أمواله، وعندما تم سؤالها عن ذلك أجابت: "لا يمكنك أن تبقى مع شخص لا تحبه..إذا لا يمكن أن تحتضن شقة جميلة أو طائرة".


الجنس مع ترامب
ليس ذلك فحسب، بل تطرقت "ميلانيا" في أحد البرامج الإذاعية إلى حياتهما الجنسية، وقالت: "نمارس الجنس المذهل مرة يوميا على الأقل، وأحيانا أكثر".

الرد على الصور العارية
خلال حرب الانتخابات تم نشر العديد من الصور العارية لـ"ميلانيا"، التي ردت بعد ذلك، وقالت: "كنت عارضة أزياء ناجحة والتقطت لي بعض الصور التي خاطرت بها، لكن ليس فيها أي شئ اكثر مما نراه كل عام في مجلة sports illustrated".


أين ميلانيا؟
نظرًا لعدم ظهورها باستمرار إلى جوار زوجها في حملاته الانتخابية، تساءل الكثيرون، عن مكان وجودها ودشنوا وسم حمل عنوان "أين_ميلانيا"، فردت على ذلك، وقالت: "إنني استمتع بالحياة وبعائلتي، كما أنني أحب بلادي".


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter