الأقباط متحدون - البابا لـ كهنة الإسكندرية: وظيفتك سماوية والانترنت يبعدك عن السماء
أخر تحديث ١١:٤٤ | الاثنين ٢٩ اغسطس ٢٠١٦ | مسري ١٧٣٢ش ٢٣ | العدد ٤٠٣٥ السنة التاسعة
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد

البابا لـ كهنة الإسكندرية: "وظيفتك سماوية" والانترنت يبعدك عن السماء

البابا لـ كهنة الإسكندرية:
البابا لـ كهنة الإسكندرية: "وظيفتك سماوية" والانترنت يبعدك عن السماء
كتب - نعيم يوسف
ألقى الأنبا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، كلمة خلال مشاركته في "سيمينار" كهنة الإسكندرية وأسرهم، الذي بدأ في الانعقاد منذ أمس الأحد، ويستمر حتى الخميس المقبل. 
 
وقال البابا للكهنة الحاضرين: "عملك له طابع فريد فوظيفتك سماوية الطابع فأنت مسؤول عن زرع الفكر والروح السماوية في داخلك ثم زرع السماء في نفوس الرعية وذلك عن طريق زرع المخافة في القلب وزرع الاشتياق في الفكر وزرع الرؤية (رؤية السماء) في العين". 
 
وأشار البابا إلى أن الكنيسة هي سفارة السماء على الأرض، والإنجيل هو بوابة السفر للسماء فهو مثل الخريطة أو الدليل الذي يشرح لنا السماء، والكهنوت رفيق كل إنسان في طريقه للسماء. 
 
وأضاف البابا أن القداس الذي هو رحلة إلى السماء ويجب أن يكون هناك تناغم بين اللحن والكلمة والوعظ والمخافة وكل هذا يؤدي للسماء، والتسبيح لغة السماء فيجب أن يشجع الكاهن أولاده وشعبه على التسبيح وتعلمه والاشتراك فيه.
 
وتابع أن "التوبة خطوة نحو السماء فالابن الضال بخروجه من بيت الآب بعد عنه وعندما قدم توبة عاد له فالعالم يلوث البشر والتوبة تنظف، والخدمة دعوة للسماء فكل عمل رعوي من افتقاد ورحلات وعظات لها هدف ولمسة روحية توصلهم للسماء". 
 
ولفت البابا إلى أن هناك أمور معاصرة تبعد الإنسان عن السماء وهي: الانشغال الشديد بالأخبار سواء العالمية أو الكنسية مما يفقد الإنسان سلامه، والاهتمام بالانترنت الذي يستهلك الوقت والفكر، فبدلاً من التركيز في الصلاة والكتب المقدسة يذهب الكثير من الوقت في الاهتمام بالضعفات والفضائح بدلاً من الستر، بالإضافة إلى فكر التشكيك، والتعميم، وفقدان الثقة في العمل الروحي والخدمة. 

 


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter