الأقباط متحدون - الكنيسة المصرية تعزي فرنسا في ضحايا تفجيرات باريس.. وتصلي لأجل منفذي العملية
أخر تحديث ٠٢:٠٩ | السبت ١٤ نوفمبر ٢٠١٥ | ٤ هاتور ١٧٣٢ ش | العدد ٣٧٤٦ السنة التاسعه
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد
شريط الأخبار

الكنيسة المصرية تعزي فرنسا في ضحايا تفجيرات باريس.. وتصلي لأجل منفذي العملية

 الكنيسة المصرية تعزي فرنسا في ضحايا تفجيرات باريس.. وتصلي لأجل منفذي العملية
الكنيسة المصرية تعزي فرنسا في ضحايا تفجيرات باريس.. وتصلي لأجل منفذي العملية

كتب – نعيم يوسف

أعرب البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، عن خالص تعازيه لفرنسا حكومة وشعبًا، في ضحايا الهجمات الإرهابية التي استهدفت العاصمة باريس، أمس الجمعة، وأسفرت عن مقتل وإصابة المئات من المدنيين. 
 
جاء ذلك في برقية بعث بها البابا تواضروس الثاني، نيابة عن الكنيسة والمجمع المقدس، للرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، حيث قدم التعازي لفرنسا، معربا عن تضامنه مع عائلات أولئك الذين فقدوا ارواحهم.
 
دعا البابا الله أن يشملهم برحمته و ينعم علي أسرهم بالصبر والتعزية، معربا عن كامل تعاطفهم مع المصابين مصليا أن ينعم عليهم الرب بالشفاء العاجل، مؤكدا أنه "يصلي أيضا لأجل منفذي تلك الهجمات لكي يفتح الرب أعين قلوبهم وينزع منهم روح العنف والرغبة في إراقة الدماء". 
 
وشدد البابا في برقيته "على أن الكنيسة تدعم كل الجهود الرامية لإيقاف العنف بكل أشكاله. داعيا الله أن يمنح الرئيس الفرنسي والحكومة والشعب الفرنسي القوة و الشجاعة لتحمل هذه الصعوبات"، لافتا إلى "أن الهجمات الإرهابية التي تزهق أرواح الأبرياء هي خطية ضد الله الذي أنعم علينا بالحياة كهبة من عنده". 

More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter