الأقباط متحدون - أكتوبر 2004
  • ٠٠:١٩
  • الأحد , ٢١ نوفمبر ٢٠١٠
English version

أكتوبر 2004

مروة رخا

الدنيا خيارة

٠٠: ١٢ ص +02:00 CEST

الأحد ٢١ نوفمبر ٢٠١٠

انا مش عارف هى رفضتنى ليه ... انا مش عارفة العريس طفش ليه ... انا مش عارف/ عارفة احنا اتطلقنا ليه ... الموضوع خلص فجأة ... أنا مش فاهم/ فاهمة حاجة
مفاجأةةةةةةةةةةةةةةةة ... من النهاردة اللى هيقرا الكلام اللى جاى دا مش هيقول الكلام الفاضى اللى فوق دا

صديقى – هنسميه كريم مجازا - سألنى و كأنه مش طايقنى "انت زعلانة ليه دلوقتى؟"
و أنا رديت بمسكنة يمكن اصعب عليه زى ما أنا صعبانة على نفسى:  "علشان أنا مش عارفة هو سابنى ليه؟"
رد باستنكار: "هو فى حد مش عارف موضوعه انتهى ليه؟"
و بثقة عمياء قلت له: "كل الناس مش عارفة اتسابت ليه و لا اتغدر بيها ليه. هات واحد و لا واحدة كدة مجروحين و هما يفهموك. انت بجد ما عندكش قلب."
صوته اخشن و احتد و قال: "لأ ... ماسمهاش كل الناس ... اسمها الناس اللى مش عايزة تشوف .. الناس اللى مش قادرة تواجه نفسها بأخطائها ... الناس اللى عايزة تعيش فى دور الضحية ... لكن الناس العاقلة القوية مش بيشتكوا من الموضوع دا"
اتهزيت و انا بأقول له: "انت عايز تقول ايه؟ ان انا السبب؟"
"انا ماعرفش تفاصيل الموضوع يا مروة لكن من كلامك كدة واضح جدا ان الولد كان لسة خارج من تجربة زواج فاشلة انتهت ان هو فى بلد و بنته فى بلد و مطلوب منه مبالغ طائلة للنفقة و الذى منه و عاش 4 سنين سود مع واحدة مريضة نفسيا ... كان عقلك فين لما اتغابيتى و حبتيه؟"
ابتديت أعيط
"انا مش عايزك تزعلى بس النهاية كانت باينة من البداية ... حب ايه اللى انتى كنتى بتطالبى بيه؟ جواز ايه اللى انتى كنتى عشمانة فيه؟ دا الراجل خارج من مفرمة و مش فاهم نفسه اصلا!"
رديت زى كل بنت ما بتبرر غبائها و قلت: "أيوة بس هو لما اتعرف عليا كان فى اطار عائلى بغرض الجواز .. لما هو مش قادر يتجوز كان بيلعب ببنات الناس ليه؟"
"أهله يا ستى كانوا بيحاولوا يخرجوه من اللى هو فيه بس جت فيكى ... بلاش ... شافك اتهوس و قال كلام لطيف و بعدين رجع للواقع لقى انه مش هينفع ... كان بيتسلى ... كان قاصد يطلع دينك ... أنا ماعرفش أسبابه لكن أعرف انك ضللتى نفسك عن قصد"
"أنا؟"
"ايوة انتى! هو انتى ماكنتيش عارفة ظروفه؟"
قاوحت و قلت: "بس دا كان فعلا بيحبنى"
رد و شكله كان عايز يخنقنى: "حبك فى شهر؟ و انتى حبيتيه فى شهر؟ انتى عبيطة يا بنتى؟"
عياط جامد بقى
"مش انتى كنتى عايزة تعرفى الموضوع انتهى ليه؟ انا بقول لك اللى هو ماقدرش يقولهولك ... انتى اندلقتى زى الجردل و لبستى فيه زى العربية اللى من غير فرامل و جريتى وراه زى البنت اللى ماعندهاش كرامة و فوق كل دا ... طالبتيه بالحب و الرومانسية و هو مش طايق نفسه أصلا!"
***
من اليوم دا و انا فهمت ان مافيش حاجة اسمها نصيبى كدة. النصيب دا شماعة كنت باعلق عليها سوء تقديرى و سوء اختيارى و سوء تصرفى.

أنا الموقع أدناه أقر و أعترف بمسؤوليتى الكاملة عن حياتى و مساراتى و اتجاهاتى و عواقب كلامى هذا و عواقب اختياراتى ... نجاحى أو فشلى مرتبط ارتباط وثيق بمدى صراحتى مع نفسى و تصالحى مع ذاتى ... أنا أرفض الضباب العقلى و العتمة النفسية و أنفاق الاختيارات المظلمة ... لقد بدأت الآن رحلة البحث عن ذاتى بعيدا عن توقعات الآخر ... هذه بداية رحلة تحررى من مخاوفى ... و لو كذبت على العالم كله مش هاكذب على نفسى.
مروة رخا

20- الدنيا خيارة

e.samir

١ اغسطس ٢٠١٥

٤٤: ٤٤: ١٧

بجد كلامك صح مليون فى المليون يامروة . لازم كل انسان منا لما يخرج من اى موقف يقيم الى هيحصل ده فعلا مش مجرد كلمة قدر ونصيب الى احنا دايما نعلق اخطائنا عليها لكن بيكون فى سوء تقدير مننا للاشخاص اوقات او احيانا مش بنكون عايزين نفتح عيننا ونشوف الحقيقة ودى اسوء من سوء تقديرك للامور.
19- 7awl awy bas a3rf an al natega 3ala allah

noha

٦ يناير ٢٠١١

٢٠: ٢٦: ١٥

الكلام د صح بس ساعة الواحد بعمل ألي عليه بس ألنتجة بتكون مش زي ماهوا عوزو بخض النظر عن أخدو لكل الاسباب ساعتها لزم إستسلم لإرادة الله ومحدش اقول انو حول اعمل موضوع معين بس فشل وعرف بعدين انو كان خير ليه لان أرادة الله دايماً خير حتى لو مقدرتش تشوف الخير فين والعبرة فين
18- thnx

hatshepsout

٤ ديسمبر ٢٠١٠

٠٦: ٠٢: ١٤

بجد بيعجبنى تفكيرك ودماغك اوى
17- الله عليكي

بيجو

٢٦ نوفمبر ٢٠١٠

٢١: ١٩: ١٦

أيوة كدة صحيً البنات المغمية نفسها و يتشيع حياتها و عقلها في كذبة يحييني يا اجدع بنوتة
16- كلام من الاخر

لولو

٢٤ نوفمبر ٢٠١٠

٤٩: ١١: ٠٤

عندك حق يا مروه في كلامك اللي بيقول: \\\" انتى اندلقتى زى الجردل و لبستى فيه زى العربية اللى من غير فرامل و جريتى وراه زى البنت اللى ماعندهاش كرامة و فوق كل دا ... طالبتيه بالحب و الرومانسية و هو مش طايق نفسه أصلا!\\\" يمكن فعلا ساعات الواحد بيختار الوقت الغلط اللي فيه بيدخل حياة شخص ممكن يكون محتاج يفهم نفسه قبل ما يشارك حياته شخص تاني.....
15- ياااه

angel

٢٤ نوفمبر ٢٠١٠

٣٤: ٥٧: ٠١

هو كريم دة فين يامروة :) خليه يكلمنى
14- Hats Off

Eman Hazem

٢٣ نوفمبر ٢٠١٠

١٣: ٥٨: ١٢

Self confidence, clearance & straightfwd
13- هو دة الصح

منة

٢٣ نوفمبر ٢٠١٠

١١: ١٧: ٠٤

أنا الموقع أدناه أقر و أعترف بمسؤوليتى الكاملة عن حياتى و مساراتى و اتجاهاتى و عواقب كلامى هذا و عواقب اختياراتى ... نجاحى أو فشلى مرتبط ارتباط وثيق بمدى صراحتى مع نفسى و تصالحى مع ذاتى ... أنا أرفض الضباب العقلى و العتمة النفسية و أنفاق الاختيارات المظلمة ... لقد بدأت الآن رحلة البحث عن ذاتى بعيدا عن توقعات الآخر ... هذه بداية رحلة تحررى من مخاوفى ... و لو كذبت على العالم كله مش هاكذب على نفسى. هودة دة الصح كلام موزون ياريت كلنا بجد نعمل بيه وندركه فى لحظة الصعاب
12- I agree with Sara

Lily Jacob

٢٢ نوفمبر ٢٠١٠

٠٤: ١٩: ١٩

أنا موافقة علي كلام ساره في كل كلمة و أحيك كما احي مار
11- معترضة على حاجة يا مروة

Sara

٢٢ نوفمبر ٢٠١٠

١١: ٢٨: ٠٨

كلامك تمام، بس نظري قوي بالنسبة لناس كتير.. يعني هو \\\"الصح\\\".. بس صعب جداً إيجاد آلية لتنفيذه، صعب ناس كتير تعرف خطوات واضحة عشان تقدر تعمله وهي مش تعبانة ولا بتضحك على نفسها لفترة وحاترجع تاني زي الأول، يعني ناس كتير عارفة أن الكلام دا صح، ويتمنوا ينفذوه ومش عارفين، وصدقيني دا ميقللش منهم، الناس مش رز وكل واحد له ظروفه اللي بجد ممكن تبقى اتحكمت في حياته وخلت مقدرته على تعديل شخصيته للصح بتاعه عملية صعبة قوي. فيه حاجة كمان، أنا شايفة أن حكمك على زوجة \\\"كريم\\\" بأنها مريضة نفسيا حاجة قاسية قوي، كلنا مرضى نفسيين، ولو أنت بتتكلمي عن أن كل واحد مسئول عن إختياراته، فهو اللي قرر يتجوزها من الأول بكامل إرادته، وكان لازم من الأول يبقى عارف إنه حايعرف يتعامل مع طباعها، دا في حالة أنك فعلا لحد دالوقت مصدقة الكلام اللي قالهولك عنها. أنا مررت بتجربة مشابهة وتكاد تكون مطابقة كمان للي حصل معاك، الشخص دا كان متجوز ومخلّف بنت وبيتناقش مع مراته في الانفصال، وسابني بمكالمة تليفون قاسية وبدون أي مقدمات، وكان بيقول دايما عن مراته قد ايه هي مليانه عيوب وسيئة ومتخلفة وأهلها عقدوها، وطبعا عملت زيك وصدقته وكنت قاسية برضه في حكمي على إنسانة ماعرفهاش، وماعتقدش بجد أن فيه ست، مهما كان فيها عيوب، تقدر تأذي بنفس درجة أذى الرجالة اللي غالبا بيعملوها بشكل تلقائي وكأنها حاجة طبيعية، بصي حواليكي، حتلاقي ان فيه 1% مثلا من الرجالة في مصر هما اللي بينطبق عليهم مواصفات \\\"الاختيار الصح\\\"، بس قليل لما تلاقي ست مؤذية بنفس الدرجة. طبعا تعاطفت معاه وكرهتها قوي، وزود كرهي لها دموعه وقد ايه كان بيرثي حاله. في النهاية الراجل دا خان مراته أكثر من مرة، وهي سامحته المرة اللي عرفتها ولامت نفسها، وحاولت تخليه مرتاح على قد ماتقدر، في النهاية هو اتسبب لها في ألم نفسي بشع برفضه لها وهي وحيدة ومالهاش حد يقف جنبها في الظروف دي وكمان مسئولة تماما عن انها تبان طبيعية قدام بنتها وتقوم بدورها كأم في الحالة اللي وصلها ليها، اللي خلاها كدا أنه مابذلش المجهود الكافي اللي \\\"راجل\\\" مسئول وحقيقي لازم يبذله عشان يحافظ على شريكته اللي اختارها وعارف ظروفها من البداية، زوجة كريم برضه بينطبق عليها أن \\\"بنات الناس مش لعبة\\\" يا مروة، وبالمناسبة، حتى لو كان قصدك بمريضة نفسيا أن تم تشخيص حالتها بالفعل، فا حأقولك حاجة؛ الإنسان/ة الحقيقي والمسئول بيقف جنب شريكته/شريكه في كل الظروف، الوحش قبل الحلو، يعني يا مروة لو هو جاله مرض وهي ماساعدتهوش وكان وجودها عامل فرق إيجابي في حياته، بما إنها أقرب إنسانة له، حاتبقى إنسانة أنانية ومالهاش أصل ومابتعرفش تحب من أساسه. قبل ما يتحكم في مصيرها كان لازم يرضى انه يتحمل مسئولية اختياره للنهاية. بالنسبة للعالم المتحضرة \\\"إنسانياً\\\"، اضطهاد المرضى النفسيين واعتبار مرضهم شتيمة وعزلهم ورفضهم وعدم تقديم المساعدة لهم من كل اللي حواليهم They fight stigmatization against people with mental disorders مساوي للتمييز ضد اللي عندهم إعاقة من أي نوع، ودا شبيه بالتمييز ضد المرأة والسود وكل اللي القوالب الاجتماعية اللي بتهاجميها بتعتبرهم مش\\\"أكفاء\\\" بالدرجة \\\"الكافية\\\". اللي المفروض يجمع البشر هو الحب وال empathy، مش إننا نعلق مشانق لشركائنا أو أولادنا لما ما يوفّوش ال checklist. أنا باحترمك يا مروة وأرجو أنك تختاري ألفاظ مش جارحة ومهينة لأي حد، وكمان أرجو إنك تكوني أكثر حيادية وماتصنفيش الناس لأن قولبة البشر ناتجة عن مجتمعات غير ناضجة، أنتي أكبر مني بحوالي 12 سنة، بس دا ميمنعش أني أشاركك في تجربة مماثلة، حتى لو اعتبرتي كلامي \\\"بره الموضوع\\\" وخارج السياق اللي مكتوب عشانه اللي مكتوب فوق. مودتي
10- هو الخسران

مجدي منصور برسوم

٢١ نوفمبر ٢٠١٠

١١: ٠٣: ٢٠

هذا الشخص مش وش خير ولا يستاهل ظفرك، وقد أساء التصرف معك عندما إنصرف. ولكن أنا متأكد أنه يشعر بندم الأن. وعموماً أنتي تستاهلي سيد سيده. وكويس جداً إنك أغلقتي التليفون في وجهه عندما حاول أن يتحدث معك مرة أخرى، هذا الشخص يجب أن يعرف أن بنات الناس مش لعبة في إيده. هو الخسران
9- احتمال

;,ev hf,hgub

٢١ نوفمبر ٢٠١٠

١٦: ٢٩: ١٨

احتمال يكون سوء تقدير من الاول او سوء اختيار بس ده يمكن لبعض الناس ولكن فى ناس تانية بتبقى عندها امل فى الحياة امل فى الاصلاح بتبقى شايفة كويس وبتنكر علشان نفسها تعيش نفسها تلاقى ناس كويسة بس للاسف الحقيقة عمرها ما حدا يقدر ينكرها او يتجاهلها بس مايبقى الرد عياط ونكد بالعكس يبقى محاولة فى الاصلاح وفشلت وكفاية شرف المحاولة
8- Very good

Awad Basseet

٢١ نوفمبر ٢٠١٠

١٥: ١٣: ١٥

This is a very good article, I agree with every single idea in. Bravo!
7- اعادة القوة والكرامه والشموخ

esraa2 el zohery

٢١ نوفمبر ٢٠١٠

٣٨: ٠٥: ١٢

أنا الموقع أدناه أقر و أعترف بمسؤوليتى الكاملة عن حياتى و مساراتى و اتجاهاتى و عواقب كلامى هذا و عواقب اختياراتى ... نجاحى أو فشلى مرتبط ارتباط وثيق بمدى صراحتى مع نفسى و تصالحى مع ذاتى ... أنا أرفض الضباب العقلى و العتمة النفسية و أنفاق الاختيارات المظلمة ... لقد بدأت الآن رحلة البحث عن ذاتى بعيدا عن توقعات الآخر ... هذه بداية رحلة تحررى من مخاوفى ... و لو كذبت على العالم كله مش هاكذب على نفسى. برافو يا مروة دى احلى جملة كتبتيها اكيدا ونحنا عايشين بالحياة تمر علينا احداث مش لازم نستنكرها اوى نمحيها .لالالالالا . لازم نستمر بحياتها للامام مش عيب الانسان يمر باحداث تهزه وتضعفه فى بعض الاحيان بس الاكيد انه بعد دا هيقوى اكتر من الاول ويكون مستهد لمواجهة الدنيا بقوة وكرامة وشموخ
6- ay 7ad

ay 7ad

٢١ نوفمبر ٢٠١٠

١٧: ٣٤: ١١

ماشي يا ماروووووووووو اقرينا من زمان اهو لا بقي عندنا قلب ولا بقي بيدق انما دي مرحلة بتمر بيها كل بنت
5- اراده الله واراده الإنسان

مجدى ابراهيم

٢١ نوفمبر ٢٠١٠

٤٥: ١١: ١١

توجهنا اراده ربنا للطريق الصحيح وإرادتنا لها الحق فى الاختيار اما الصح او الغلط ، لذا فالنصيب فى ايدى اصحابه :) شكرا///// رائعه
4- 18 أمشير

أحمد آيرلندا

٢١ نوفمبر ٢٠١٠

٠٥: ٠٨: ٠٥

ربنا يكملك بعقلك ويهديكي يا مروة مندهش
3- برافو يا واد يا كريم

قبطاوى

٢١ نوفمبر ٢٠١٠

٥٩: ٤٠: ٠٢

برافو عليك يا واد يا كريم صاحبتنا ربنا هداها على ايديك ... يا رب ما يحصلش انتكاسة فى أكتوبر 2005 خاصة ان اكتوبر شهر الانتصارات
2- ايه ده

روز

٢٠ نوفمبر ٢٠١٠

٤٨: ١٧: ٢٣

حلوة قوي كلمه اندلقتي زي الجردل . اول مره تقولي حاجه واقعيه بهنيكي
1- أحلي جملة في المقال

Sarah Kamel

٢٠ نوفمبر ٢٠١٠

٤٩: ٣٨: ٢٢

أحلي جملة في المقال هي \\\\\\\" من اليوم دا و انا فهمت ان مافيش حاجة اسمها نصيبى كدة. النصيب دا شماعة كنت باعلق عليها سوء تقديرى و سوء اختيارى و سوء تصرفى \\\\\\\" صح أوي يامروة علشان كل حاجة الناس بتقول عليها دا نصيبك ولازم يصيبك والكلام الفارغ دا