الأقباط متحدون - دراسة تؤكد أن قرود الشمبانزي والبونوبو من أصل واحد
أخر تحديث ٠٣:١٧ | السبت ٢٩ اكتوبر ٢٠١٦ | بابة ١٧٣٣ش ١٩ | العدد ٤٠٩٧ السنة التاسعة
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد

دراسة تؤكد أن قرود الشمبانزي والبونوبو من أصل واحد

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

كتب: محرر الأقباط متحدون
قام باحثون بإجراء مقارنة جينية دقيقة بين أشبه الكائنات الحية بالإنسان وهي قرود الشمبانزي والبونوبو واكتشفوا أن النوعين كانا قريبين في خصائصهما وأنهما يعودان إلى أصل واحد.

وأكد العلماء، أمس الخميس، إن تحليلا للخريطة الجينية (الجينوم) لـ65 من قرود الشمبانزي و10 من قرود البونوبو من 10 بلدان إفريقية خلص إلى تفسيرين عن التهجين بين أحدهما ترجع إلى 500 ألف عام مضت والثانية تعود إلى 200 ألف عام.            

وكشفت الدراسة أن النوعين المهددين بالخطر، واللذين يسكنان الغابات ويتصرفان بشكل مختلف رغم الشبه بينها ينحدران من سلف مشترك يعود إلى ما بين 1.5 مليون ومليوني عام.

وقام العلماء في السابق  باستبعاد حدوث تهجين بين الشمبانزي والبونوبو نظرا لأن نهر الكونغو وهو أحد أكبر الأنهار في العالم يفصل فعليا بين الموطنين الجغرافيين للنوعين.

وكان للتهجين أثر جيني على اثنين من 4 أنواع فرعية من الشمبانزي، إذ تنحدر واحد في المئة من جيناتها من البونوبو.

وقالت كريستينا هفيلسوم الباحثة في حديقة حيوان كوبنهاجن والتي شاركت في إعداد البحث المنشور بدورية ساينس (العلوم): "من المهم دراسة أقرب الكائنات الحية منا شبها نظرًا لأن هذا يقدم فهما قيما ويتيح عقد مقارنات عن تطور جنسنا".


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter