الأقباط متحدون - كاتبة بعد أحداث المنيا: الحكومة ترفع شعار: لا أرى لا أسمع لا أتكلم!
  • ١١:١٩
  • السبت , ١٢ يناير ٢٠١٩
English version

كاتبة بعد أحداث المنيا: "الحكومة ترفع شعار: لا أرى لا أسمع لا أتكلم!"

٣٦: ١٠ م +03:00 EEST

السبت ١٢ يناير ٢٠١٩

 الكاتبة الصحفية سحر الجعارة،
الكاتبة الصحفية سحر الجعارة،

كتب - نعيم يوسف
علقت الكاتبة الصحفية سحر الجعارة، على الأحداث التي وقعت في منشأة الزعفرانة، في المنيا، وغلق كنيسة إرضاءا للمتشددين الذين تجمهروا ضدها وقالت: "محافظة المنيا المستقلة تشتعل بنار الفتنة".

وكتبت "الجعارة"، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "منشأة الزعفرانة بمحافظة المنيا المستقلة تشتعل بنار الفتنة والتعصب ، والحكومة ترفع شعار : لا أرى لا أسمع لا أتكلم!".

كانت إيبارشية المنيا وأبوقرقاص، قد نشرت بيانا قالت فيه: "التزمنا الصمت منذ وقوع التعديات ظهر يوم الجمعة 11 يناير 2019، ولكن وبعد أن تناثرت الأخبار على مواقع التواصل الاجتماعي، ننشر هنا حقيقة الأمر، تقع قرية (منشية زعفرانة) على مسافة 5 كم شرق مدينة الفكرية بالمنيا".

وأضافت: "يوم الجمعة قام أكثر من ألف شخص من المتشددين بالتظاهر ضد الكنيسة، مرددين عبارات مسيئة وتحريضية في وجود قوات الأمن، الذين طالبوهم بالهدوء واعدين إياهم بأنه سيتم لهم ما يريدون، من إخراج الموجودين من المكان وإغلاقه".

وتابعت: "وهكذا توقفت العبادة وأُغلق المكان، ورغم أنه ليس المكان الأول الذي يُغلق، إلا أن القاسم المشترك في كل مرة هو الإذعان لرغبة المتشددين، يفرضون إرادتهم متى أرادوا.. وكأن الكلمة أصبحت لهم، وهكذا تأتي الترضية كالعادة على حساب الأقباط (الأسهل).

الكلمات المتعلقة