الأقباط متحدون - بالفيديو.. سيدة تتهم شيخ بإجبارها على ارتداء النقاب.. وهو يرد: مشكلة بين أطفال
  • ١٤:٣٠
  • السبت , ١٤ اكتوبر ٢٠١٧
English version

بالفيديو.. سيدة تتهم شيخ بإجبارها على ارتداء النقاب.. وهو يرد: مشكلة بين أطفال

٤١: ٠٩ م +02:00 EET

السبت ١٤ اكتوبر ٢٠١٧

 سيدة
سيدة

السيدة تؤكد تعرضها للضرب والتهديد.. وجيران المتهم: ليس متشددًا

كتب - نعيم يوسف

عرض برنامج "صبايا الخير"، المذاع على قناة "النهار" الفضائية، واقعة أعتداء أحد الشيوخ على سيدة مصرية، في الشارع رغبة منه في إجبارها على ارتداء زي معين وهو النقاب.

وقالت السيدة إنها انتقلت للعيش في هذا المنزل، بعد مشاكل مع زوجها، ويعيش الشيخ حسني، الشهير بـ"الشيخ ياسر"، الذي يتعرض لها ولبناتها مع أبنه، في محاولة لإجبارها على ارتداء النقاب.

تعرضها للضرب
وأشارت إلى أنهم قاموا بضربها وإهانتها وابنتها، في الشارع، مع آخرين، واعتدوا عليها بالعصى والأسلحة البيضاء، وأهانوها بألفاظ بذيئة، ومزقوا ملابسها، وقال لها إن لم ترتدي النقاب لن يتركوها تعيش في المنطقة، وقامت بالاتصال بشرطة النجدة ولكنهم هربوا قبل وصولها.

محضر في الشرطة
وأكدت أنها حررت محضرا ضدهم، ولكن الشرطة لم تكتب في المحضر أن يريد إجبارها على ارتداء النقاب، كما قامت بالتواصل مع أقربائهم ولكن لم ينصفها أحد، ويأتي لها بحقها، كما قام ابنه بالتعرض لابنتها، مشددة على أنها تتعرض للتهديد منه لكي تتنازل، لافتة إلى أنه في قسم الشرطة يريدون منها التنازل، مؤكدة: "لو مخدتش حقي بالقانون هاموت حد منهم وأموت بكرامتي"، موضحة أنها تعيش مع 4 بنات وهي بالنسبة لهم أم وأب ولن تتخلى عن حمايتهم.

القذف بالحجارة
من جانبها روت ابنتها أنها تعرضت للإهانة والضرب والقذف بالحجارة، والتهديد إذا لم تقوم بارتداء النقاب، مؤكدة: "مش عايزة البس النقاب علشان انا مش بعمل حاجة غلط".

رأي الجيران
وروى جيران الشيخ ياسر، وهم أقباط، أنه ليس له علاقة بالتطرف، وأنه يعيش في حاله وهم في حالهم ولا علاقة له بارتداء النقاب، مؤكدين أنه ليس له علاقة بالتشدد رغم أنه من شخصية متدينة.

المتهم يرد
أما الشيخ ياسر، صاحب الواقعة فقد أكد أن الأمر هو مشكلة بين الأطفال، ولا علاقة له بمشكلة النقاب، واسألوا الجيران من الأقباط، متسائلًا: لماذا هي بالذات التي سأفرض عليها النقاب.

الكلمات المتعلقة