الأقباط متحدون - خبير تغذية يكشف القيمة الغذائية للوجبة المدرسية بعد إلغاء الجافة
  • ٠٥:٢١
  • الأحد , ٢٠ اغسطس ٢٠١٧
English version

خبير تغذية يكشف القيمة الغذائية للوجبة المدرسية بعد إلغاء "الجافة"

أخبار مصرية | الوطن

٢٩: ٠٩ م +02:00 EET

الأحد ٢٠ اغسطس ٢٠١٧

فصل مدرسي - صورة أرشيفية
فصل مدرسي - صورة أرشيفية

 "إلغاء الوجبة الجافة (الجبنة والعيش) بسبب وقائع تسمم الطلاب".. هكذا جاء قرار وزارة التربية والتعليم قبل أسابيع قليلة من بدء العام الدراسي الجديد، على لسان راندا حلاوة رئيس الإدارة المركزية للتسرب التعليمي في وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، التي اعتبرت أن الهدف العام من التغذية يتمثل في توفير وجبة غذائية صحية وسليمة تساعد على إشباع الأطفال ومساعدتهم على التركيز خلال اليوم الدراسي وخفض نسب التسرب.

 
ومن المفترض أن تتضمن الوجبة الجديد "بسكويت" 50 جراما مُحسن لتلاميذ رياض الأطفال، و80 جرامًا لطلاب المرحلة الابتدائية، فضلا عن استبدال الوجبة الجافة بقطعة "باتيه" 50 جرامًا سادة، و"باتيه بالجبنة" وقطعة حلاوة وشطيرة من "الفطير بالعجوة" مع الاستمرار في توزيع الوجبة المطهية لطلاب المدارس الداخلية.
 
الاختلاف الجذري الذي طرأ على الوجبة الغذائية، لا يعني اختلافًا في قيمة الوجبة المدرسية الغذائية، حسبما يرى الدكتور مجدي نزيه خبير التغذية، ورئيس وحدة التثقيف الغذائي بالمعهد القومي للتغذية، والذي يؤكد أنه "لا اختلاف بين الوجبة القديمة والأخرى التي أقرتها الوزارة في العام الدراسي الجديد".
 
ويضيف "نزيه" لـ"الوطن"، أن خبير التغذية في الوزارة يطلب توافر فيتامينات وبروتينات معينة، وبالنسبة للجهات المسؤولة لا توجد مشكلة في توفير تلك القيم الغذائية في الوجبة، لكن المشكلة الحقيقة تكمن فيمن ينفذ هذه الوجبة وما هي وسيلة النقل.
 
ويؤكد خبير التغذية، أنه ليس المطلوب في الوجبة المدرسية، أن تشتمل كل القيم الغذائية التي يحتاجها الطفل، فمن الخطأ أن يتم إعطاء كل ما يحتاجه الطفل من بروتينات أو فيتامينات في وجبة واحدة، لكن الغرض من الوجبة المدرسية، أن تقدم للتلميذ جزء من احتياجاته اليومية.
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.