الأقباط متحدون - منظمة سويدية طبية تكشف خداع الخوذ البيضاء في قتل أطفال سوريا
  • ٠٦:٢٣
  • السبت , ٨ ابريل ٢٠١٧
English version

منظمة سويدية طبية تكشف خداع "الخوذ البيضاء" في قتل أطفال سوريا

٤٦: ٠٣ م +02:00 EET

السبت ٨ ابريل ٢٠١٧

 قتل أطفال سوريا
قتل أطفال سوريا

خاص - الأقباط متحدون
كشفت منظمة "أطباء سويديون لحقوق الإنسان" (SWEDRHR)،  الخداع الذي قامت به منظمة "الخوذ البيضاء"، والتي من المفترض بها إنقاذ المدنيين، بأنها هي من قامت بقتل الأطفال، وزعموا أنهم توفوا نتيجة الهجوم الكيميائي في سوريا.

وقالت المنظمة إن "من يسمون أنفسهم منقذين وطوعيين لم ينقذوا الأطفال السوريين بل على العكس قاموا بقتلهم لأجل تصوير مقاطع إعلامية أكثر واقعية"، موضحة أن الخبراء السويديون فحصوا المقاطع التي تم بثها يظهر فيها "المنقذين" يقومون بحقن الطفل بجرعة أدرينالين في منطقة القلب بواسطة حقنة ذات إبرة طويلة.

ولفتت المنظمة الطبية إلى أن الإسعاف الأولي لمصابي الهجوم الكيميائي لا يتم بهذه الطريقة، بالإضافة إلى عدم قيام المسعفين بالضغط على مؤخرة الحقنة في مقطع الفيديو المسجل وهذا يعني أنهم لم يقوموا بحقن الطفل بالدواء.

وكشف الأطباء في السويد، أنه تم تم تخدير الطفل بمخدر عام ويظهر الطفل وهو يحتضر بسبب زيادة جرعة المخدر، ولم تظهر على الأطفال أي أعراض تسمم بالغازات الكيميائية، لافتة إلى أن وسائل الإعلام الغربية لم تترجم الكلام الظاهر على خلفية "عملية الإنقاذ" بشكل صحيح، حيث سأل أحدهم: "كيف علي أن أضع الطفل قبل تصويره؟" ولم يتفوه أحد بكلمة "إنقاذ الطفل".

الكلمات المتعلقة