الأقباط متحدون - عفت السادات : على مصر تقديم نفسها كبديل جاذب للاستثمارات الخليجية والأجنبية فى بريطانيا
أخر تحديث ٠١:٥٠ | الأحد ٢٦ يونيو ٢٠١٦ | ١٩ بؤونة ١٧٣٢ش | العدد ٣٩٧١ السنة التاسعة
إغلاق تصغير

عفت السادات : على مصر تقديم نفسها كبديل جاذب للاستثمارات الخليجية والأجنبية فى بريطانيا

الدكتور عفت السادات
الدكتور عفت السادات

محرر الأقباط متحدون
أكد الدكتور عفت السادات  ان مصر سوف تتأثر تأثرا سلبيا بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبى ، خاصة وان  بريطانيا هى أكبر مستثمر أجنبى فى مصر إذ تصل استثماراتها لنحو 25 مليار دولار بما يعادل 50% من حجم الاستثمارات القائمة.

وقال " السادات " فى بيان له اليوم الاحد ، انه يتعين علينا ان ندرس وبشكل دقيق تأثير خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الاوروبى على صادرات مصر في ضوء انخفاض سعر صرف الإسترليني واحتمال عدم إعفائها من الجمارك، وكذلك  دراسة التأثير على الاستثمار في مصر والدعوة لتحسين مناخ الاستثمار وإزالة معوقاته، ووضع خطة عاجلة للترويج للاستثمار والتواصل مع المستثمرين الحاليين لحل مشاكلهم  وجزب مستثمرين جدد لإرسال رسالة للعالم بأن مصر الثورة هى المستقبل .

وأضاف رئيس حزب السادات ، ان مصر لابد وأن تقدم نفسها بديلا جاذبا للاستثمارات الخليجية والأجنبية المتواجدة في بريطانيا والتي تشعر بالفزع الإقتصادي بعد الاستفتاء بانفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي.

واستطرد فى بيانه :حققنا الاستقرار والأمن وانتهينا من استكمال خارطة الطريق بانتخابات مجلس النواب ،والان  نحن  بحاجة لبيئة تشريعية واستثمارية حقيقية وفعالة لتوفير فرص كثيرة امام المستثمرين الباحثين عن سوق جاذبة تحقق لهم الربح

كما اوضح انه لا يعقل ان دولة مثل مصر تتمتع بالعديد من المزايا التنافسية ولا تععدى نسبة الاستثمارات العالمية بها ال 0.0 م4%، متمنيا  ان يصبح الاقتصاد المصرى فى القريب العاجل اقتصادا متوازنا قائما على تنوع السوق ويتسم بالتنافسية  وقادر على تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter