الأقباط متحدون - عدلي أيوب : نعمل بكل طاقة لانجاز سور دير الريان
أخر تحديث ١٣:٤٠ | الاثنين ٢٨ مارس ٢٠١٦ | ١٩ برمهات ١٧٣٢ ش | العدد ٣٨٨١ السنة التاسعة
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد

عدلي أيوب : نعمل بكل طاقة لانجاز سور دير الريان

جون طلعت
جون طلعت
جون طلعت : الاتفاق يحافظ على الدير ويحمى مصالح الجميع
كتب : نادر شكرى
قال المهندس عدلى أيوب  رجل الاعمال المسئول عن تنفيذ سور دير وادى الريان ،إنه سيعمل بكل طاقة الشركة لإنجاز السور حول الأرض للرهبان فى اقرب وقت ، فى اطار الاتفاق النهائى الذى تم بين محلب والكنيسة 
واضاف فى تصريح خاص للاقباط متحدون ، ان الاتفاق جاء بعد حوارات مثمرة شارك فيه اطراف عديده من نواب البرلمان ونشطاء اقباط وجمعية المحافظة على التراث المصرى  مقدما  الشكر للجهات المسؤولة في الدولة وللكنيسة القبطية الأرثوذكسية ولأعضاء مجلس النواب والشباب القبطى الذين ساهموا في الوصول للاتفاق الأخير بشكل أرضى الجميع دون الدخول فى امور اخرى نحن فى غنى عنها 
وقال المهندس جون طلعت، عضو مجلس النواب، إنه يتابع العمل في الدير وسيستمر في متابعة القضية حتى تحقيق مطالب الجميع، وأشار إلى أن زيارته يوم السبت للدير كانت بهدف التاكيد والحرص على مصالح الجميع.وأنه سيطالب المهندس إبراهيم محلب بوجود نقطة شرطة في المكان لحماية الرهبان مستقبلا.
واكد أن الجميع بذل جهدا كبيرا في تلك القضية لنهايتها بالشكل الأخير على رأسهم البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الذي أكد في بداية الأزمة على عدم معارضة الكنيسة لأى مشروعات قومية، وكذلك المهندس إبراهيم محلب ، مساعد رئيس الجمهورية، الذي رفض تنفيذ الطريق إلا بعد استجابة الرهبان رغم موافقة الكنيسة وعدد من الشباب القبطى الذي ذهب للدير أكثر من مرة لاقناع الرهبان بشق الطريق.
 
وكان الاتفاق الذى ابرم بين المهندس ابراهيم محلب والكنيسة ينص على تقنين اوضاع الدير لثلاثة الاف وخمسمائة فدان لصالح الدير فضلا عن مزرعه تابعة للدير ب 1000 فدان على يسار الطريق الذى سيشق الدير بعد التقنين

More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter