الأقباط متحدون - كمال مغيث: قانون التعليم طائفي وينحاز للمسلمين
أخر تحديث ٢٠:٢٧ | الثلاثاء ٢٣ فبراير ٢٠١٦ | ١٥أمشير ١٧٣٢ ش | العدد ٣٨٤٧ السنة التاسعة
إغلاق تصغير

كمال مغيث: قانون التعليم طائفي وينحاز للمسلمين

دكتور كمال مغيث
دكتور كمال مغيث

أحمد شوقي: يجب تدريس كتاب الأخلاق الذي منع في عهد وزارة حسين كمال بهاء الدين

كتب - نادر شكري

طالب الدكتور احمد شوقي، أستاذ علم الوراثة بضرورة إعادة طرح وتدريس كتاب الأخلاق الذي ساهم فيه من خلال وحدة المعرفة في عهد الوزير حسين كامل بهاء الدين، وزير التعليم، وتم رفضه من قبل قيادات الوزارة.

وأضاف "شوقي" في مؤتمر نحو بناء رؤية للأطر المؤسسية للتعايش، الذي تنظمه الهيئة القبطية الإنجيلية أن ما طرح حول تدريس نصوص من الكتاب المقدس باللغة العربية ليس هو الحل بل يجب أن تدرس مادة الأخلاق، التي ترسخ قيم المواطنة والمعرفة وقبول الأخر، وفصل المواد الدينية عن المواد العلمية من اجل بناء نشء قادر على العيش المشترك  دون تمييز.

من جانبه قال دكتور كمال مغيث الباحث في شؤون التعليم أن قانون التعليم هو قانون طائفي ينحاز للمسلمين، والحل ليس في تدريس آيات من الإنجيل باللغة العربية بل يجب حذف الآيات القرآنية من مناهج التعليم والاكتفاء بها في مادة الدين، مشيرا أن التعليم في أزمة ويحتاج إلى وقفة لتعديل قانون التعليم ليقوم على دعم التماسك الوطني بعيدا عن الدعاية السياسية والدينية.

وأضاف مغيث أن لا يمكن عزل قضية العيش المشترك عن المشروع الوطني مثل ما فعل محمد على لان غياب هذا المشروع سيزيد من صعوبة العيش المشترك الذي ينهار بسبب ثقافة تميل إلى تغيب الوعي ونجد الميل إلى المدارس الإسلامية التي لا تقبل سوى المسلمين، وأيضا الثقافة الإسلامية التي لا تعترف بالأخر فضلا عن غياب القانون وتجاه الدولة إلى تعزيز العرف الذي يستخدم لتهجير الأقباط وهو ما يصعب من خلق مناخ للتعايش المشترك.


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter