الأقباط متحدون - مدير المخابرات الحربية سابقًا يكشف كواليس الأيام الأخيرة بحكم مبارك ومرسي
أخر تحديث ١٢:٣٢ | الاربعاء ١٠ ديسمبر ٢٠١٤ | ١كيهك ١٧٣١ ش | العدد ٣٤١١ السنة التاسعه
إغلاق تصغير حمل تطبيق الأقباط متحدون علي أندرويد
شريط الأخبار

مدير المخابرات الحربية سابقًا يكشف كواليس الأيام الأخيرة بحكم مبارك ومرسي

إعداد وتقديم - عزت بولس

قال اللواء "ناجي شهود" مساعد مدير المخابرات الحربية سابقًا: أن مصر ذُكرت في كل الأديان اليهودية والمسيحية والإسلام وهي محفوظة بيد الله، وأن المصريين في هذه المرحلة الحرجة يكتبون التاريخ.
 
وتابع خلال لقاءه ببرنامج "قضايا مثيرة للجدل" المقدم عبر شاشة الأقباط متحدون:  أن المشاكل الموجودة بمصر فوق قدرة أي رئيس، وعلى الشعب أن يعي أن الرئيس إنسان بالنهاية.
 
ودعا شهود إلى تشكيل وإنشاء جهاز أمني مستقل مختص بدراسة تنظيم الإخوان والتعامل معه، بحيث ينتهي التنظيم من مصر ومن ثم سينتهي من بقية دول العالم.
 
وعن حقيقة إستجابة الجيش للشعب في ثورة يناير أم أنه خطط لعزل مبارك منعًا لمخطط التوريث، أكد شهود: أن القوات المسلحة كانت غير راضية عن أخر عشر سنوات بحكم الرئيس الأسبق حسني مبارك، ولكنها لم تقم بانقلاب وكان بإمكانهم إرسال كتيبة لعزل ونفي الرئيس ووضع أخر من القوات المسلحة، ولكنها لم تنوي ذلك أبدًا، وما حدث هو أن الجيش إستجاب للشعب.
 
وعن تولي الرئيس السيسي للرئاسة، قال شهود: أن السيسي لم يسعى للحكم، بل تم إستدعاءه للمهمة من قبل الشعب، لافتًا إلى أن الحياة العسكرية تربي أفرادها على أنهم لا يملكون رفاهية الاختيار، بل ينفذون ما يطلب منهم من أوامر، وما فعله السيسي هو تلبية نداء الشعب.
 
وأستطرد شهود في سرد مواقف عن الرئيس السيسي أثناء فترة تواجده بجهاز المخابرات الحربية، مؤكدًا أن الرئيس السيسي كان قدوة ومثال لتلاميذه بالمخابرات الحربية والقوات المسلحة.
 
وأختتم مطالبًا الحكومة باحتواء مطالب الشباب، وطالب الشباب بعدم الانسياق وراء الأفكار التخريبية الهدامة التي تفتت الأوطان لتصبح مثل العراق وغيرها من دول المنطقة.


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter