الأقباط متحدون - انتشال أول جثمان من طاقم زمزم أمام سواحل العلمين
أخر تحديث ١٧:٣٥ | الأحد ١٣ يناير ٢٠١٣ | ٥ طوبة ١٧٢٩ ش | العدد ٣٠٠٤ السنة الثامنة
إغلاق تصغير

انتشال أول جثمان من طاقم "زمزم" أمام سواحل العلمين

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

بعد 7 أيام من غرق المركب المنكوب، انتشلت القوات البحرية أول جثة من ضحايا غرق المركب "زمزم"، أمام سواحل سيدى عبدالرحمن بمدينة العلمين بمحافظة مطروح.

وأكد مصدر مسؤول أن الجثمان الأول قد ألقاه التيار والأمواج شرق شواطئ مطروح أمام قرية سيدى عبد الرحمن، 150 كيلو شرق مرسى مطروح.

كانت القوات البحرية قد تلقت بلاغا من بعض الأهالي بمنطقة سيدى عبد الرحمن بخروج جثة تطفو على شاطئ البحر، وعلى الفور توجهت لانشات القوات البحرية لموقع البلاغ، وتمكنت الضفادع البشرية من انتشال الجثة.

وبفحصها، تبين أنها لأحد صيادي مركب الصيد "زمزم" المنكوب، ويدعى أحمد محمد إسماعيل إبراهيم، 37 سنة.

تم نقل الجثة والتحفظ عليها بثلاجة الموتى بمستشفى الضبعة المركزي وتكثف القوات البحرية من جهودها في البحث عن باقى الجثث العشرة.

كانت مركب الصيد زمزم قد تعرضت للغرق يوم الاثنين الماضى بسبب عطل فنى، وكان على متنها طاقم مكون من 10 صيادين، ولم تنجح عمليات البحث والإنقاذ التى قامت بها القوات الجوية وحرس الحدود والقوات البحرية والتى استمرت على مدار 3 أيام بالرغم من رصدهم للصيادين والمركب ورؤيتهم.


More Delicious Digg Email This
Facebook Google My Space Twitter
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.