الأقباط متحدون - مايو 2000
  • ٠٠:١٩
  • الأحد , ٧ نوفمبر ٢٠١٠
English version

مايو 2000

مروة رخا

الدنيا خيارة

٠٠: ١٢ ص +02:00 CEST

الأحد ٧ نوفمبر ٢٠١٠

و عاشوا فى تبات و نبات و خلفوا صبيان و بنات
لاااااااااااااااااااااااااااء
كدب
انتوا ضحكتوا عليا
اسمعوا و اعوا يا بنات و يا ولاد .... أنا هقول لكم الحقيقة المجردة بدل الكلام الفاضى اللى ملوا بيه دماغنا دا ... مافيش حاجة اسمها تبات و نبات!!! مافيش حاجة اسمها الحب الأول و الأخير ... ما فيش حاجة اسمها طول العمر ... أنا كنت زيكم كدة لحد ما قابلته و فهمنى.
تعالوا نسميه مجازا ... محمد

كنت بعيط على الحكاية المنيلة اللى انا حالفة انى مش هحكيلكم عليها و هو كان مش عاجبه اللى انا عاملاه فى نفسى دا
أنا: "كان نفسى أحب راجل واحد بس و أتجوز الراجل دا و أجيب عيال من نفس الراجل دا و أعيش طول العمر معاه لحد ما أموت ... لكن الدنيا ما مشيتش كدة خالص"
رد باستنكار و قرف "و انتى ليه عايزة تعملى فى نفسك كدة؟"
"علشان هو دا الصح" رديت عليه و كأنها حاجة بديهية
"الجملة اللى انتى قولتيها دى ضحكوا علينا بيها علشان يحدوا من تجاربنا و من اختياراتنا و من حريتنا"
"مش فاهمة حاجة"
"لو انتى إتولدتى و عيشتى و إتجوزتى و خلفتى و موتى فى نفس البيت بتاعكم اللى فى الدقى هل هتعرفى الناس فى المهندسين عايشين ازاى؟ هل هتعرفى الناس اللى فى مدينة نصر عايشين ازاى؟ طيب هل عمرك هتفكرى فى الناس اللى برا القاهرة و لا اللى برا مصر و لا اللى برا أفريقيا؟"
سكت و هو كمل
"معنى كدة إنك عيشتى واحد على مليون من احتمالات حياتك ... يعنى فاتك عمرك كله و انتى عايشة فى قفص زى اللى اتولد و عاش و مات فى قفص فى جنينة الحيوانات"
سألته ببراءة: "طيب و هما ليه بيقولوا كدة؟"
"هما مين؟"
"الناس و المجتمع و الدين و كدة"
"علشان يسيطروا عليكى ... علشان عينيكى ما تفتحش على حقوقك ... علشان اللى ما يعرفش إن فى ألوان هيلبس أسود طول عمره. بلاش ... انتى لما بتشترى فستان، هل بتشترى أول فستان تشوفيه؟ لما بتشترى عربية، هل بتشترى أول لون يعرضه عليكى البياع؟ لما بتشترى بيت تعيشى فيه، مش بتلفى و تدورى لأن دا البيت اللى هتعيشى فيه بقية عمرك؟ مش من الأوقع ان دا يبقى نفس تفكيرك لما تفكرى فى زوج و أب لولادك؟ و لا هو اللى جاهز يشيل و خلاص؟ تخيلى إنك اتجوزتى أستاذ طارق اللى حبيتيه و انتى عندك 14 سنة و خلفتى منه .. كنت هتبقى مبسوطة؟"
  "لأ طبعا .. أنا كنت عيلة و هو كان أكبر منى ب16 سنة ... يالهوى .. الفكرة مرعبة"
"بلاش دا. لو كنت اتجوزتى زميلك فى التايكوندو اللى حبتيه سنين و سنين كنت هتبقى مبسوطة؟
"لأ طبعا ... هو أنا كنت شوفت حاجة فى الدنيا أصلا؟ دا طلع غلط من كل ناحية ... يالهوى دا انا ربنا نجانى"
"و من غير ما ندخل فى تفاصيل ... لو كنت اتجوزتى الأخ اللى انتى حالفة ما تتكلمى عنه كنتى هتبقى مبسوطة؟
"لأ ... لأ ... لأ خالص" و لحقت دموعى قبل ما تنزل
"طيب و أديكى أهو دلوقتى بتتمنى إنك كنتى اتجوزتى الراجل اللى حبيتيه. كام بنت تعرفيها بتختار مرة غلط و تقضى عمرها كله بتدفع تمن الغلطة دى و كأنها محكوم عليها بتأبيدة جلد ذاتى؟"
"يعنى إيه؟"
"يعنى فى بنات بتحب واحد و تبقى علاقتهم كلها نكد و قرف لكن علشان هى لازم تتجوز و تحب و تنام مع نفس الشخص بقية عمرها بتصر بكل غباء انها تتجوزه و بعد ما تتجوزه تستمر التعاسة و تخلف منه و تستمر التعاسة و تعيش عمرها كله كارهة نفسها و كارهاه و كارهة عيالها منه ... لحد ما تموت او هو يموت ... دى اسمها تأبيدة و الجلاد مش حد غريب ... هى بنفسها اللى بتجلد روحها كل يوم بعدد أنفاسها علشان فى يوم معين فى مرحلة معينة اتهيئ لها إن هو دا الحب و لما عرفت إنه مش هو أصرت تكمل مهما كان التمن."
سألته سؤال بنات كتير بيسألوه ليا النهاردة: "فى ناس كتير كدة فعلا .. بس هى كان ممكن تعمل إيه؟ يعنى اللى حبيت واحد و غلطت معاه مش لازم تتجوزه؟"
"أولا مافيش حاجة اسمها غلطت معاه. حاولى كدة تترجمى الجملة دى لأى لغة مش هتعرفى. و فرضنا يا ستى ان كلامك صح، تصلح غلطة بغلطة؟ و تجيب عيال من راجل غلط يدفعوا معها تمن الغلطة؟ مين اللى قال ان علشان سنتيت و لا تلاتة و لا حتى عشرة ضاعوا فى علاقة مع شخص مش مناسب ان احنا لازم نكمل بقية عمرنا فى نفس الحماقة؟ و بعدين مين اللى قال ان الدنيا ماشية كدة؟"
"امال ماشية ازاى بقى؟"
"الغلطة الحقيقية هى الغلطة اللى احنا بنصر عليها لكن الغلطة اللى بنتعلم منها و بتضيف لينا اسمها درس و إحنا فى الدنيا علشان نغلط و نتعلم ... لكن المجتمع مصر يحبسنا فى سجن غلاطاتنا بإسم الصح و اللى ما يصح"
"انت الجواز بالنسبة لك ايه يا محمد؟"
"مافيش حاجة اسمها كدة .. الجواز بالنسبة لى مرحلة ... مجرد مرحلة من مراحل العلاقة. لما راجل و ست بيتقابلوا بيبقوا عاملين زى اتنين ركبوا القطر مع بعض. طول السكة قاعدين بيحكوا و يتكلموا و يقربوا من بعض ... لما الكلام بيخلص فى حد بينزل و يقابل حد تانى فى المحطة و فى حد بيكمل لوحده لحد ما يقعد جنبه حد تانى. ممكن ناس تحب بعض و يسيبوا بعض و ممكن ناس يتجوزوا و بعدين يتطلقوا و ممكن حد يموت و ممكن مليون حاجة تحصل غير موضوع التبات و النبات دا"
"انت اتجوزت كام مرة؟"
"الدنيا زى الخيارة يا مروة ..."
"بس ... بس ما تكملش!"
"يوم فى إيدك و يوم فى إيد غيرك!"
و نزل من القطر و سابنى و أنا متلخبطة.

33- بلاش احباط

ابراهيم

٥ فبراير ٢٠١٢

٠٩: ١٩: ١١

بلاش احباط بقة يعنى اية الجواز قطر ومحطات وحد زهق نزل وحد ركب فية حب فية الم فية رضا فية تبات ونبات واولاد وفرح وزعل وهم هذة هي الحياة لان الزواج ما هو الا قسمة ونصيب
32- b7bk

علا

٢٠ ديسمبر ٢٠١٠

٠٧: ٠٥: ٢٠

يا جميل الله ينور
31- حريه

حريه

٣٠ نوفمبر ٢٠١٠

٤٩: ٤٩: ١٣

طظ فى العادات وطظ فى التقاليد
30- مش عارفة

منة

٢٣ نوفمبر ٢٠١٠

٤٧: ٤٩: ٠٣

والله مش عارفة اققول ايه غير ان كلنا فنردد كلام وخلاص مجرد انشاء وكلام على ورق وبندافع عن الحرية وهنلف نلف ومافيش حرية بالمعنى المطلق الحرية معها بيكون فيها حفاظ للعادات والتقاليد ولازم نحترم مجتمعنا وبنقول ونتكلم لكن فى النهاية افعالنا مختلفنا ياريت مانقوله مثل ما نفعله ياريت نبطل كلااااام
29- انتى شايفة الدنيا بالشقلوب

ابن البلد

١٤ نوفمبر ٢٠١٠

٥٢: ٥١: ٢٣

مش بالشلوط لا بالشقلوب و اللى ذى حلاتك بيفضلوا يتكلموا و يتكلموا و يتكلموا بس لغاية ما الحياة تخلص و بعدين يبقى الكلام ممل و الحياة نفسها مملة و ساعتها بقة ------ باقول ما تتكلمى فى السياسة احسن و تغيرى النظام الى كاتم على نفسنا ده مش يمكن تكسبى ثواب او نبقى ذى اوربا و تحققى احلامك اكثر
28- مش معاكي

Butterfly

١٣ نوفمبر ٢٠١٠

٤١: ١١: ١٩

بصي ياميرو هيا وجه نظر برضو بس انا بعتبرها زي المسكن الي نقدر نسكن بيه آلمنا الي اتسبب فيها الاشخاص الي حبناهم من قلبنا بجد بس الوحش الي فيها انه مع كتر التجارب بتستهلكي عواطفك ومع كل فشل هاتلاقي قلبك بيجمد لحد مايجي الشخص المناسب او المفروض انه الفارس الحقيقي هاتلاقي ان كميه العواطف انتي استهلكتيها او بمعني مش هاتقدري تحبيه زي اول حب ليكي حتي لو اديتيله الحب انتي نفسك هاتبقي متردده وخايفه من اي تجربه جديده وحتي لو عديتي ده هاتلاقي نفسك بتقفي علي اخطاء وفي حجات لو حصلت منه مش هاتتجاوزيها او تعديها لا خلاص انتي اتعلمتي من تجاربك الي قبل كده هايبقي في جزء جواكي بيدافع دي وجهه نظري
27- ازاى

كريم

١٢ نوفمبر ٢٠١٠

٠٠: ٣٠: ٢٢

انا اتضايقت جدا ..لما خرجتى من قناه الاوتىفى وبعدها مكملتيش برنامج روتانا كافيه وبعدها حلقات المشرحه ..وبعدها وبعدها .مش من حقك يا مروه ثانيا مروه بجد انتى جميله اوى فى كتاباتك وحواراتك وانا بتعلم منك كتير
26- مش فاهماكى يا مروة

كتكوتة

١٠ نوفمبر ٢٠١٠

٠٧: ٤٩: ٠٤

انتى بتعجبنى اوى يا مروة فى ردك على المشاكل بس الكتاب ده غريب عجيب ومش مفهوم وكان لازم توضحية اكتر من كده لان كلامك بيتفهم بكذا معنى وكل واحد بيفهمو بطريقة وده لاحظتو من اول جزء و اقول يمكن اللى بعدو يعجبنى ويبء اوضح و رغم من انك مرنة فى التفكير بس انا حسيتك فى الكتاب ده عملة قواعد للحياة وماشية عليها بس القواعد دى مش بتمشى مع كل الناس ومش مع كل الظروف ومينفعش اصلا انك تحطى قاعدة للحياة لان الحياة متغيرة ده مجرد رأى
25- t3li9

hima

٩ نوفمبر ٢٠١٠

٣٠: ٠٤: ٢٣

24- يارب رجع ايامنا الماضيه

البرنس عادل

٩ نوفمبر ٢٠١٠

٤٤: ٥٥: ١٨

ياسلام لو ترجع ايامنا ومكناش حد ف الفصل ف الا بتدائي او الاعدادي او جميع مراحل التعليم ماكنابنعرف دا مسلم ولا مسيحي كلنا اخوات و كانت المنافسه علي اشدها من يجيب مجموع كان ايامها اللي بيجيب 80 كان بيدخل طب لاكن عمرنا ماقلنا فلان القبطي جاب كذا او فلان المسلم جاب كذا كلنا كنا بنفرح لبعض وبنهني بعض ف كل عيد يمكن انا خرجت عن موضوع اختنا مروه ومعذره فاانا احس انها لديها احباط واقول لاخي القبطي واخي احمد الاعياد علي الابواب اتمني ان نعيد علي بعض ونحب بعض ولن نفترق عن بعض فنحن دماء واحده لن يفرقنا الا الموت وتذكروا اخواني ان رصاص الاعداء في حرب 56 و67و73لم تفرق بين مسلم اومسيحي تذكروا الدروس احنا امه عظيمه بمسلميها واقباطها ويارب ترجع ايامنا فالدين لله والوطن لجميع المصريين والله محبه وعلي الارض السلام والسلام انشاء الله سيعم علي امي مصر وعلي اهل مصر المحروسه انتظر ردكم
23- اسمحيلي

Greece Zorba

٩ نوفمبر ٢٠١٠

٠٢: ٠٩: ١٨

اسمحيلي لو بتحترموا فعلاً حرية الرأي والتعبير فتقبلو رأيي ................................... جواز ايه اللي بيبقي عامل زي القطر حضرتك،انتي كده مش بتدافعي عن الحرية ولاعن المرأة انتي كده بتحولي المرأة لمجرد لامؤاخذة ركوبة أو عربية أو بدلة أو حتي جزمة ألبسها شوية واما ازهق منها أنزل أدور علي واحدة جديدة. ماهذه العلاقة التي تصفينها الا علاقة حيوانية لايؤمن بها الا المرضي النفسيين والمعقدين الذين لم يعرفوا يوماً ما معني الحب الحقيقي،لذا فهم ناقمون علي كل ماهو جميل وحقيقي في هذا العالم ويحاولون ان يظهرو بزي الحكماء العاقلون الخبراء وماهم الا فاشلون حمقي. الحب الحقيقي والوحيد .............. موجود الزواج الدائم السعيد................موجود لذا بدلا من أن نحطم هذه القيم والأشياء الجميلة في حياتنا فلنبحث عن الطريق اليها .
22- تمام اووى

angel

٩ نوفمبر ٢٠١٠

٥١: ٤٠: ٠٢

بالظبط يا مروة عندك حق فى كل كلمة بتقوليها بس انا لما اجى افكر ان قلبى دة يقدر يحب اكتر من واحد بحس انى مش هقدر بس بحس انه ممكن هيحصل بس طريقة الحب فى كل مرة والاحساس بيها هيبئى مختلف والى فات هيبئى زكرى حلوة نفتكرهاا طول الوقت دة لو مكناش اتجرحنا عشان كل ما نكبر بنتغير فى كل حاجة حتى فى طريقة حبنااا والى حبناه ايام ثانوى ممكن يبئى غير الى حبناه ايام جامعة ممكن يبئى غير الى حبناه ايام شغلنااا ،، وممكن يبئى الحب واحد والقلب بس لواحد هى طبيعه شخصيات مش اكتر اما بالنسبه للجواز بحسه مجرد ورقة وبس لكن اهو بيثبت مدى جديه الطرفين فى العلاقة فى عالم انتشر فيه الغش والخدااع
21- تمام اووى

angel

٩ نوفمبر ٢٠١٠

٤٢: ٤٠: ٠٢

بالظبط يا مروة عندك حق فى كل كلمة بتقوليها بس انا لما اجى افكر ان قلبى دة يقدر يحب اكتر من واحد بحس انى مش هقدر بس بحس انه ممكن هيحصل بس طريقة الحب فى كل مرة والاحساس بيها هيبئى مختلف والى فات هيبئى زكرى حلوة نفتكرهاا طول الوقت دة لو مكناش اتجرحنا عشان كل ما نكبر بنتغير فى كل حاجة حتى فى طريقة حبنااا والى حبناه ايام ثانوى ممكن يبئى غير الى حبناه ايام جامعة ممكن يبئى غير الى حبناه ايام شغلنااا ،، وممكن يبئى الحب واحد والقلب بس لواحد هى طبيعه شخصيات مش اكتر اما بالنسبه للجواز بحسه مجرد ورقة وبس لكن اهو بيثبت مدى جديه الطرفين فى العلاقة فى عالم انتشر فيه الغش والخدااع
20- يااااااااجماعة

ايمان

٩ نوفمبر ٢٠١٠

٥٢: ٥٠: ٠٠

ياجماعة ده كتاب مش مقالة او رد ع مشكلة يعني عايزة اقول ان اكيد لما كاتب يبدا يكتب كتاي تبقي اكيد اجزاؤه مرتبطة ببعضها ومروة هنا بتحكي حكاية حياة اي مسيرة بتتقسم لمراحل يعني اكيد في كل مرحلة خدت حاجة وسابت حاجة واللي تقصده من سرد الاحداث ان في كلام بيتقال لينا ويبقي زي اي كلام وفي كلام بيتعلق معانا ويفضل منه شئ يزن في دماغنا الشئ ده اكيد هو نقطة التغيير سواء للافضل او الاسوء فاكيد احنا لازم ننتظر بقية الكتاب اي نهاية المسيرة واكيد هنقدر نحكم صح بمعني ان انتوا كمان لازم تاخدوا من الجزء ده الشئ المفيد وتسيبوا الا فكار اللي جت في دماغ مروة وهي بتتكلم مع محمد لان احنا مانعرفش الكلام اثر فيها ازاي وايه بالظبط اللي استفادت منه ع نهاية الموضوع
19- انا عندي وجهة نظر مختلفه

Amr Abdullah 87

٨ نوفمبر ٢٠١٠

٥٢: ٤١: ٢٣

جالك بوسطجي قبل كده ؟ سمعتيه بينادي على اسمك؟ و يقول بوسطاااا؟ طيب حسيتي بأيه؟ بتحسي انك قلقتي و يمكن خايفه و بردو سعيده و احيانا تتغري لأن البوسطجي جايلك انتي مخصوص من وسط كل سكان البيت، بتحسي بفضول و بتحسي بلهوجه و تسرع. بتجري على البوسطجي و بسرعه تتفرجي على المظروف، تشوفي مين اللي افتكرك، طيب مين اللي باعتلك مخصوص؟ طيب يا ترى الجواب فيه ايه؟ بتحسي للحظه لما تمسكي المظروف ان كل الدنيا اختفت من حواليكي. مافيش اي حاجه غير في الكون اتخلقت غير حاجتين.. انتي و المظروف اللي في ايدك. طيب عمرك وقفتي تسألي البوسطجي انت اسمك ايه ؟ عمرك وقفتي تهرجي مع البوسطجي و تتعرفي عليه؟ مع ان هو اللي جايب الجواب اللي خلى كل الاحاسيس دي تظهر. دايما البوسطجي ده اخر واحد بنفكر فيه، احيانا و غالبا ما بنفتكرش شكل البوسطجي اللي جابلنا الجواب. هو دي المفروض يكون نتيجه اي علاقه الانسان بيدخلها. ان يهتم بالرساله اللي جتله من العلاقه دي .. و اخر حاجه يفكر فيها، هو البوسطجي. انا عن نفسي شايف ان وجهة نظرك دي غلط.. بالنسبة ليا و بالنسبه لتقاليدنا، مش هنقول الدين، لأن سواء مسلم او مسيحي. لما الاب بيعرف ان بنته على علاقه بحد بيبهدلها، وده لأن احنا اتربينا كده كلنا مسلمين و مسيحيين. التجارب الكتير بتدي خبرة؟ اه انما بتقتل الحته الحلوة اللي في القلب، اللي بتخليكي تعيشي مع جوزك تحبيه و تعديله هفواته و تخطي عقبات كتير. لأنك فاكرة ان فلان كان بيعمل كذا و فلان كان بيعاملك كذا. و شريك حياتك هيبقى مجرد كيان لعكس الخبرات، مش شريك عمر.
18- صعب

sally ahmed

٨ نوفمبر ٢٠١٠

١٠: ٤٢: ٢٠

صعب تصدقى ان الشخص اللى انتى معاه شخص غلط غير لما تشوفى اللى احسن منه ساعات كمان من كتر ما انتى مصدقة انك بتحبيه مش بتشوفى الحد الاحسن ده الارتباط ده قدر مش بمزاجنا لو كان بمزاجنا يبقى احنا اكيد بنلعب مش بنحب بجد
17- nooooo

ryham

٨ نوفمبر ٢٠١٠

٢٠: ٣٢: ١٩

أنا: \\\\\\\"كان نفسى أحب راجل واحد بس و أتجوز الراجل دا و أجيب عيال من نفس الراجل دا و أعيش طول العمر معاه لحد ما أموت ... لكن الدنيا ما مشيتش كدة خالص\\\\\\\" لما ده ما يحصلش غصب عني يبقى قدر لكن عمري ما كنت حوافق اني اعيش الوجع السنين دي كلها بمزاجي
16- وجهه نظر

ايرينى

٨ نوفمبر ٢٠١٠

٠٣: ٤٥: ١٨

وجهة نظر برضه مع كامل اختلافنا معها او بمعنى اصح رفضنا لها ولكن من وجهة نظر ديمقراطية كل واحد حر فى رايه ومع هذا لى سؤال هل هذا تلميحا لرفض الكنيسة للذواج الثانى الا لعلة الزنا ولكن سعيا الى مجتمع حر ديمقراطى يتقبل الراى والراى الاخر نقول وجهة نظر لكن وجهة نظرى الشخصية ان فى تعدد تجارب الذواج تحطيم المؤسسة التى يعتمد عليها المجتمع الصحيح ويصبح فى طريقه للانحطاط
15- للاخ قبطاوي

روز

٨ نوفمبر ٢٠١٠

٣٦: ٣٧: ١٤

غريبه انك سيبت كل التعليقات و مسكت ف تعليقي لوحدي مع ان ف كذا تعليق مان مايدني بص ياريت لما تكتب تعليق تعلن عن اسمك افضل بدل الاسم المستعار ده عشان اعرف انا بتكلم مع مين
14- بس دمك خفيف يا استاذة مروة

Tah2aaaaaaan

٨ نوفمبر ٢٠١٠

٤٧: ١٥: ٠٨

بصي يا استاذة مروة انت عندك حق في موضوع إن مافيش حاجة اسمها عاشوا في تبات ونبات لأن التعبير ده مش مفهوم، ببساطة الدنيا ups and downs يعني في أيام عسل وأيام بصل والناس كلها عايشة على كدة. لكن نظرية الأخ محمد الإفتراضي ده نظرية غير إنسانية بالمرة، وإلا كنا نبقى عاملين زي عالم الحيوان... بمعنى إنه من كلامه ممكن نفهم الأتي: في موسم التزاوج (مرحلة التقابل يعني) يغازل الذكر أنثى الإنسان في القطار بحكاوي وإستظرفات وكلام في الأوهام حتى يتم المراد، وبعد ذلك تنزل الانثى وتضع رضيعها على المحطة! ما هو ده بقى إختصار مقالة حضرتك على ما فهمت أنا. يا عزيزتي احنا بني آدمين وأنا بصراحة كرجل أفضل إنه يتقال عني :إنسان راجعي\\\" على إنه يتقال عني \\\"ذكر الإنسان في موسم تزاوج\\\". وشكراً
13- الى الاخت العزيزة روز

قبطاوى

٨ نوفمبر ٢٠١٠

٥٦: ٣٧: ٠١

أولا أشكرك على صفة غالى ... ثانياً من حقك تقولى رأيك .. اللى عايز أقوله ان دا اسلوب مروة مش لازم تكون محبطة علشان تكتب بالاسلوب ده ... والا حتكون محبطة فى كل مقالاتها ومش لازم استنى لحد ما مروة ما تشتكى
12- الي الاخ العزيز قبطاوي

روز

٧ نوفمبر ٢٠١٠

٠٩: ٢٣: ٢٢

اعتقد يا غالي اني بعبر عن رايي احنا بلد ديمقراطيه بنحب نعبر عن راينا ع راي واحد صاحبي و ع العموم ايه الي مضايقك يا غالي . هي مروه اشتكتلك
11- الى روز تعليق 1

قبطاوى

٧ نوفمبر ٢٠١٠

٢١: ١٩: ١٦

مش كل الناس بتقعد مع نفسها ومش كل الناس بترجع فى كلامها وبعدين على اى اساس حكمتى ان مروة محبطة ؟؟؟
10- قبطي

أحمد آيرلندا

٧ نوفمبر ٢٠١٠

٥٩: ٣٢: ١٥

الله يبارك فيك يا صديقي وعقبالك لما نفرح فيك مع بنت الحلال تحـــيــــاتــي
9- الى احمد ايرلندا

قبطى

٧ نوفمبر ٢٠١٠

١٩: ٤٢: ١٤

مبروك لابن اختك يا احمد ايرلندا وعقبالك يا مروة
8- عريس يا بوى

تحتمس

٧ نوفمبر ٢٠١٠

٥٦: ٢٨: ١٤

عريس يا بوى طخه بس ما تموتهوش ... رائع يا مروة ...
7- يا جمالو يا جمالو

أحمد آيرلندا

٧ نوفمبر ٢٠١٠

٤٣: ٤٣: ١٣

رائع فعلاً يا مروة وفي انتظارك في أغسطس 2011 ان لم يكن رابع يوم العيد الجاي لأن تالت يوم العيد فرح ابن اختي وعقبالك يا حبيبتي أنا مندهش
6- fackts

samir amis

٧ نوفمبر ٢٠١٠

٣٩: ٥١: ١١

مروه صدقني قبل زهور الثانويه العامه تحتفل المدرسه بخريجيها وفي هذا الحفل تحضر كل بنت البوي فرند بتاعها ولما كانت ابنتي بمفردها حاول بعض الشباب أن يراقصها فامتنعت وكذلك مع أحد المدرسين وعشان تسكتهم قامت رقصت مع زميلتها الهنديه الهنود مثلنا بضبط وهي الوحيده المسموح لها بصداقتها ومن شب علي شيء شاب عليه مع تحيات سمير اميس
5- ln a3ysh fy gelbab aby

samir amis

٧ نوفمبر ٢٠١٠

٥٧: ١٩: ١١

سيدتي أنت تشتاقين للعيش مثل الأجانب أصحاب التجارب الانثي من سن ال-16 عقل واقل لهم تجارب يندي لها الجبين أدي احنا هاجرناوكن كداب لو قلت لك أني لم أتمني كل ما تمنيتي ولكن هناك أولويات حرصنا علي بناتنا وعلي تعليم اولادنا والعمل المرهق يجعلنا نعيش زي المكن وعندما نحقق ما تمnah يكون العمر قد تقدم والعيال كبرت ويخاف العيب يعني لم اجه يتفسح وقع متكسح احنا rbyna اولادنا زي ما أتربينة الجيل اللي غاي الله أعلم حيكون أيه بس اللي يتربي في حضن الكنيسه ربنا بيسنه سلمي للرب حياتك ويهوه يدبر أمورك مع تحيات سمير أمس
4- هو فيه أيه

دودو

٧ نوفمبر ٢٠١٠

٣٦: ٥٦: ٠٧

هو فيه ايه أنا مفهمتش أنتي عايزه توصلي لأيه أو توصللنا أيه بالطبط
3- learn

Ay Kalam

٧ نوفمبر ٢٠١٠

١٠: ٣٤: ٠٦

If you as you said like to learn about different people lifestyles. Learn about marriage in the coptic cultur and see how it is a a sacret secret
2- يعنى ايه الزواج مرحلة ؟؟؟؟

مواطن

٧ نوفمبر ٢٠١٠

٣٠: ١٢: ٠١

هل الزواج لعبة و ممكن توصل جيم اوفر ؟؟؟ ام حياة تجمع اثنين جمعهما الله برباط ابدى ؟؟؟؟
1- غرييييييبه

روز

٧ نوفمبر ٢٠١٠

٢٩: ٠٣: ٠٠

مقالاتك وجراتك بتعجبني دايما بس المرة دي منطقك غريب قوي جري لكن غريب . اعتقد لما تيجي تقعدي مع نفسك هترجعي ف كلامك . شكلك محبطه شويه لا يا مروة خليكي مرحه زي الاول