الأقباط متحدون - اعرف إيه هو الاكتئاب الموسمي وإزاي تتخطاه مع د. مايكل راشد
  • ٠٨:٤٦
  • الخميس , ٨ نوفمبر ٢٠١٨
English version

اعرف إيه هو الاكتئاب الموسمي وإزاي تتخطاه مع د. مايكل راشد

٠٧: ٠٥ م +02:00 EET

الخميس ٨ نوفمبر ٢٠١٨

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

كتبت – أماني موسى
تحدث د. مايكل راشد، عن كيفية التخلص من الشعور بالاكتئاب الموسمي، وذلك تزامنًا مع قرب حلول فصل الشتاء وإصابة البعض بما يعرف بـ الاكتئاب الموسمي.

قال راشد في برنامجه الزتونة المقدم عبر اليوتيوب، أن الاكتئاب الموسمي ربما يعاني منه كثيرون دون أن يعرفوا، موضحًا ما هو تعريفه؟ ما هي أعراضه؟ وكيفية العلاج؟

أوضح راشد، أن الاكتئاب الموسمي هو نوع من أنواع الاكتئاب لكنه في الغالب ما يكون مرتبط بدخول فصل الشتاء، وذلك نظرًا لكون أشعة الشمس تكون قليلة وغير متواجدة وقت طويل، لافتًا إلى أن العلماء لم يتوصلوا حتى الآن إلى أسباب محددة للإصابة به، ولكن يرجح لغياب الضوء، وذلك لما للضوء من أهمية بالغة وتأثيرات على عمل المخ، إذ أن الضوء يحفز المخ على إنتاج هرمونات السعادة مثل الدوبامين والسيرتونين، وعند حدوث خلل في إنتاج هذه الهرمونات بما يصيب الجسم بتنوع من الاكتئاب وربما العكس "السعادة الزائدة".

كما أن هناك أسباب أخرى تعود إلى تغيير مواعيد الروتين اليومي لاختلاف عدد ساعات النهار والليل، والبعض لديهم الأمر وراثة، حيث يوجد في تركيب الحمض النووي الخاص به مواد تجعله يشعر بالاكتئاب عند تغيير الفصول.

ولكن هل يعد هذا الاكتئاب خطير؟ أوضح راشد أن الاكتئاب درجات، وأعراض الاكتئاب كثير كأن تشعر بأنك في مزاج سيء لوقت طويل دون أسباب واضحة، أو قلة أو زيادة عدد ساعات النوم، فقدان الشهية أو الطاقة، أفكار سوداوية، عدم الرغبة في الاختلاط بالناس.

وشدد راشد، لو تخطت الفترة الزمنية للشعور بهذه الأعراض وقت تغيير الفصول، فهذا يعني أنك ربما تعاني من اكتئاب عادي وينبغي استشارة طبيب مختص.

العلاج؟
أوضح راشد أن هناك ثلاث طرق يمكن استخدامها لعلاج الاكتئاب الموسمي.

1-    العلاج عن طريق الضوء: من خلال الجلوس لمدة نصف ساعة يوميًا في الصباح في ضوء الشمس، وهذا يساعد المخ على إفراز هرمونات السعادة.

2-    السيطرة على الأفكار السوداوية: وممارسة أنشطة للمساعدة على الخروج من الإحساس بالاكتئاب.

3-    استخدام علاج يحدد الطبيب المختص، إذا ما استمرت الأعراض لوقت طويل.