الأقباط متحدون - 10 معلومات عن واقعة العثور على جثث 3 أطفال بالمريوطية.. مجهولة الهوية والبحث مازال جاريا
  • ١٠:٣١
  • الثلاثاء , ١٠ يوليو ٢٠١٨
English version

10 معلومات عن واقعة العثور على جثث 3 أطفال بالمريوطية.. مجهولة الهوية والبحث مازال جاريا

٤٤: ٠٩ م +02:00 EET

الثلاثاء ١٠ يوليو ٢٠١٨

 العثور على جثث ثلاثة أطفال ملقاه بالقرب من أحد الفنادق الشهيرة بمنطقة المريوطية
العثور على جثث ثلاثة أطفال ملقاه بالقرب من أحد الفنادق الشهيرة بمنطقة المريوطية

 احتمال الانتقام أو الحريق قائمة.. وتجارة الأعضاء ليست بعيدة عن الشبهات

كتب - نعيم يوسف
تسبب العثور على جثث ثلاثة أطفال ملقاه بالقرب من أحد الفنادق الشهيرة بمنطقة المريوطية، في صدمة كبيرة لدى المواطنين، ونعرض في السطور التالية أبرز 10 معلومات عن هذه الحادثة.
 
1- في الساعات الأولى من صباح اليوم، تجمع عدد من المواطنين في محيط موقع إلقاء الجثث، وسط حالة من القلق، حيث عثروا على هذه الجثث بها جروح ذبحي بالرقبة "مذبوحين".
 
2- توصل فريق الأدلة الجنائية إلى وجود إصابات ظاهرية بالرأس وخنق بالرقبة، مؤكدين أن أحد الأطفال به طعنتان، وذلك وفقا لما نشرت تقارير صحفية نقلا عن مصادر أمنية.
 
3- الجثث هي لثلاثة أطفال، الأولى لرضيع عمره عام، وكان ملفوفا داخل بطانية وضعت داخل كيس بلاستيك أسود، ولكن خرجت أحشاؤه والثاني بعمر ثلاثة سنوات، والثالث بعمر خمس سنوات، وأيضا يوجد خروج للأمعاء منها.
 
4- وكشف التقرير المبدئي للطب الشرعي، أن سبب الوفاة ناتج عن حروق واختناق بدخان، ولا توجد أى جروح أو مظاهر لسرقة الأعضاء البشرية.
5- كما كشف التقرير وصول ألسنة اللهب إلى أجساد الأطفال الثلاثة واختناقهم.
 
6- توقع التقرير سيناريو لموت الأطفال، وقال إنهم كانوا محتجزين داخل مكان ونشب حريق، مما أدى إلى وفاتهم متأثرين بالنار والدخان.
 
7- أما فريق التحقيق فقد وضع عدة احتماليات حول واقعة قتل الثلاث أطفال أولها أن يكون الدافع انتقاميا نظراً لوجود جروح قطعية ببطن الأطفال أو وراء الحادث عصابة أعضاء بشرية رغم عدم اختفاء أى أعضاء بجثامين الأطفال الثلاثة، أو تعذيب وراءه عصابة استغلال الأطفال فى أعمال التسول أو واقعة تعذيب داخل دار أيتام.
 
8- يقوم الفريق بمراجعة دور الأيتام بنطاق المنطقة بالإضافة لفحص الأفارقة المقيمين بالبلاد، حيث تميل الجثث إلى السواد، ما يضع في الحسبان احتمالية انتماء الأطفال لجنسية أحدهم.
 
9- شنت مباحث رعاية الأحداث بالجيزة، حملة مكبرة استهدفت أطفال الشوارع ومناقشتهم حول غياب الأطفال المنضمين لهم، وسؤال العاملين فى مجال جمع القمامة والباعة الجائلين.
 
10- تقوم الأجهزة الأمنية بفحص بلاغات الغياب بأقسام الشرطة للأطفال أعمار من 2 إلى 10 سنوات.
الكلمات المتعلقة