الأقباط متحدون - في دير إيطالي.. إقامة أول مؤتمر عالمي عن الأب متى المسكين
  • ٢٣:٣٦
  • الجمعة , ٣ يونيو ٢٠١٦
English version

في دير إيطالي.. إقامة أول مؤتمر عالمي عن الأب متى المسكين

نعيم يوسف

أقباط مصر

٤٢: ٠٣ م +00:00 UTC

الجمعة ٣ يونيو ٢٠١٦

في دير إيطالي.. إقامة أول مؤتمر عالمي عن الأب متى المسكين
في دير إيطالي.. إقامة أول مؤتمر عالمي عن الأب متى المسكين

كتب - نعيم يوسف
أقام دير إيطالي (دير بوزيه) مؤتمرًا دوليًا عن الأب متى المسكين، بحضور نحو 200 شخص، حيث اعتبره المتحدثون "الأب الروحي الكبير في عصرنا الحاضر"، وأحد أهم الشخصيات في الحوار وبناء جسور التفاهم بين مختلف الكنائس المسيحية في عصرنا الحاضر.

يأتي ذلك تزامنًا مع الذكرى السنوية العاشرة، لنياحة الأب متى المسكين، ليكون أول مؤتمرًا دوليا عن الأب الراحل، شارك فيه كثير من دول العالم: مصر، ولبنان، واليونـان، وفرنسا، وأمريكـا، وكنـدا، وأسبانيا، وسويسرا، والسويد، والنمسا.

حضر المؤتمر أيضًا كل من: الأنبا إبيفانيـوس أسقف ورئيس ديـر القديس أنبا مقار الكبير - وادي النطرون، ومساعـد رئيس أساقفة كانتربري بإنجلترا، حيث تحدَّث المُحاضرون عـن الأب متى المسكين، وسمات علمه اللاهـوتي وروحانيته.

1- ولن يفقهوا يا دكتور ميشيل

صموئيل عازر دانيال

٣ يونيو ٢٠١٦

٢٨: ٥٦: ٢٢

نعم ولن يفقهوا يا دكتور ميشيل. وصار يسري عليهم قول القديس بولس الرسول في رسالة رومية عن رؤساء اليهود الذين صلبوا المسيح بغباوة قلوبهم، والذين بسبب قساوة قلوبهم وقلبهم غير التائب صاروا يذخرون لأنفسهم غضباً في يوم الغضب (رسالة رومية 2: 5). أما الشعب القبطي الذين كانوا مغلوبين على أمرهم في العهد البائد فقد صاروا الآن أحراراً من العبودية للطغاة. أما خلفاء الطغاة فهم الآن مقيَّدوا ومغلولوا اليد، لأن الشعب القبطي أصبح الآن سيد نفسه، يتصرف بحرية مجد أولاد الله من أجل حياتهم الأبدية! والمجد لله أولاً وآخراً.