إعداد وتقديم : باسنت موسي 
تناول برنامج " الأقباط بأسبوع " عدة من القضايا المعنية بالأقباط خلال الأسبوع الماضي، حيث أشار البرنامج إلى تأكيد القس ميخائيل أنطون ممثل الكنيسة القبطية أمام اللجنة الوزارية المكلفة بتقنين أوضاع الكنائس أن عمل اللجنة يصب في صالح المواطنة، حيث تم تقنين عمل نحو 1500 كنيسة ومبنى خدمات لكافة الطوائف خلال عامين. 
 
كما تناول البرنامج محتوى الرسالة التي بعث بها مجموعة منكوبي الأحوال الشخصية للبابا تواضروس، حيث طالبوا قداسته بسرعة إعداد القانون الموحد للأحوال الشخصية للمسيحيين وذلك لأن حياتهم متوقفة دون أخذ تصريح ثاني للزواج وتكوين حياة جديدة.
 
 وأختتم البرنامج موضوعاته بالإشارة لرفض الكنيسة الكاثوليكية للإجهاض بالولايات المتحدة ، بل وقد دعا أحد القساوسة الكاثوليك بإحدى الولايات الأمريكية لحرمان الموافق على الإجهاض من المناولة الكنسية.