الأقباط متحدون - الأنبا أغاثون: الدولة لا تفرق بين أبنائها.. والشباب يرد: لا بتفرق
  • ٢٠:٠٥
  • الجمعة , ٢٦ مايو ٢٠١٧
English version

الأنبا أغاثون: الدولة لا تفرق بين أبنائها.. والشباب يرد: "لا بتفرق"

٠٨: ٠٦ م +02:00 EET

الجمعة ٢٦ مايو ٢٠١٧

صلاة الجناز
صلاة الجناز

كتب - نعيم يوسف
قال الأنبا أغاثون، مطران مغاغة والعدوة، خلال ترأسه لصلاة الجناز لأول جثمانين لشهداء الحادث الإرهابي الذي استهدف حافلة أقباط، وهم الشهيدين كيرلس وجرجس محروس، إن الدولة لا تفرق بين أبنائها من الشهداء.

وقاطعه بعض الشباب، الحاضرين الجنازة وقالوا له: "لا بتفرق"، فحاول إسكاتهم مشددا على أن الضحايا هم شهداء من أجل وطنهم قبل عقيدتهم، وشهداء في نظر الدولة المصرية والكنيسة، لا تفرق بين مواطن وأخر في الشهادة، والكنيسة تكرم أبنائها الشهداء.

وأضاف الأنبا أغاثون: "واهم من المتشددين إن كانوا يكشرون الدولة المصرية إن كانوا يستطيعون، أو يكسرون الأقباط، الأقباط أقوياء ويزدادون قوة وصلابة من أجل بلادهم".

يُذكر أن حافلة تقل  أقباطا صباح اليوم بمغاغة في محافظة المنيا، تعرضت لإطلاق نار من قبل مجهولين، أسفر عن وفاة 28 شخصًا وإصابة 25 آخرين.