الأقباط متحدون - تعرف كيف ألتقى البروفسيور كيلي بزوجته الأسيوية التي اعتقدها البعض المربية بالفيديو الأكثر مشاهدة على بي بي سي
  • ١١:٢٢
  • الخميس , ١٦ مارس ٢٠١٧
English version

تعرف كيف ألتقى البروفسيور كيلي بزوجته الأسيوية التي اعتقدها البعض المربية بالفيديو الأكثر مشاهدة على "بي بي سي"

٤٣: ٠٤ م +02:00 EET

الخميس ١٦ مارس ٢٠١٧

البروفيسور روبرت كيلي
البروفيسور روبرت كيلي

كتبت – أماني موسى
أجرت BBC حوارًا مع البروفيسور روبرت كيلي، الخبير في شؤون كوريا الجنوبية، وبينما يستغرق الرجل في حديثه السياسي، إذ بطفل صغير وأخرى تكبره بأعوام قليلة، يقتحمان المشهد، وتظهر الأم التي اعتقدها الكثيرين أنها المربية الخاصة بالطفلين لملامحها الأسيوية، لتحاول إخراج الطفلين وإنهاء هذا الحرج .. حقق هذا اللقاء أكثر من مليوني مشاهدة باعتباره أمر طريف، وعاودت الـ BBC حوارها مع البروفيسور ولكن هذه المرة برفقة عائلته، زوجته جونج أ كيم وطفليه ماريون وجيمس.

كان كيلي يستعد لمداخلة تليفونية مع شبكة BBC عبر الإسكايب، وبدأ فيها بالفعل، لكنه نسي أن يغلق باب مكتبه في شقته الكائنة بإحدى البنايات الشاهقة بمدينة بوسان، التي ثاني أكبر مدن كوريا الجنوبية، وعليه كان دخول الصغيرين إلى مكتبه أثناء المداخلة.

كان كيلي بصدد مناقشة "الاتهامات التي تواجهها رئيسة كوريا الجنوبية".

-    وصف كيلي ما حدث في لقاءه مع صحيفة بريطانية بأنها "كوميديا من الأخطاء".

-    نسي كيلي أن يغلق باب مكتبه، ما دفع الصغيرين للتجوال بالحجرة، وواجه والدهما الأمر بابتسامة هادئة، منتظرًا حتى أخذتهما الأم خارجًا، حيث كانت زوجته كيم جانج، بغرفة المعيشة لسماع مداخلة زوجها.

-    كما كشف كيلي أنه كان يرتدي بنطالاً من الجينز، لا يظهر بكادر الكاميرا.

-    انتقد بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي زواج رجل أمريكي أبيض اللون، ويمتلك وظيفة مرموقة من امرأة أسيوية، ويدافعون عن وجهة نظرهم، بقولهم أن صورة المرأة وهي مذعورة وكأنها تخشى على وظيفتها هو ما أوحى إليهم بذلك، لكن البعض الآخر رأي أن موقف الأم طبيعي كأم وزوجة تخشى على عمل زوجها، وأن الأطفال نادوها ماما باللغة الكورية.


-    يحظى روبرت كيلي، باحترام كبير في السياسة الكورية الجنوبية، وبروفيسور في الشؤون الخارجية، كما أنه يكتب إلى العديد من المجلات الأوروبية في العلاقات الدولية والاقتصادية.

-    حصل على شهادة البكالوريوس في العلوم السياسية من جامعة ميامي.

-    أكمل درجة الدكتوراه في ولاية أوهايو.

-    انتقل كيلي إلى كوريا عام 2008، وتزوج جونغ كيم، وهي مدرّسة اليوغا السابقة والتي تفرغت الآن إلى طفليهما.


-    انتقد المؤلف الكوري، روكسان غاي، الحدث الذي كشف عنصرية الكثيرين، حيث اعتبروا الأم هي المربية لمجرد كونها امرأة أسيوية،  إلا أن أحد مستخدمي تويتر رد عليه بقوله "أعتقد أنه افتراض عادل، حيث أنها تبدو أصغر سنًا ومختلفة العرق".

-    من جانبها علقت زوجة كيلي على هذه الافتراضات المزعجة، بأنها كانت تأمل أن يتمتع المشاهدين بالحوار بدلاً من الجدل حول هذا الأمر، مشددة بقولها: "أنا لست المربية وهذه هي الحقيقة، لذا أتمنى أن يتوقفوا عن الجدل".

-    يذكر أن الفيديو شوهد أكثر من 85 مليون مرة على صفحة الـ BBC.

-    يخطط كيلي وزوجته أن يعقدا مؤتمرًا صحفيًا في جامعته ليجيبا عن أسئلة وسائل الإعلام الكورية، التي عبرت عن اهتمامها الكبير بالفيديو، إلا أن أهم شيء بالنسبة إليهما أن الناس يمكنهم أن يسخروا من الفيديو لأنه عن حياة عائلية صادقة لكنها عادية.