الأقباط متحدون - الكنيسة النمساوية تصر على حل لا يخسر فيه أحد فى أزمة الجمعة العظيمة
  • ٢١:٥٨
  • الأحد , ١٧ فبراير ٢٠١٩
English version

الكنيسة النمساوية تصر على حل "لا يخسر فيه أحد" فى أزمة الجمعة العظيمة

أسامه نصحي

مراسلينا بالخارج

٤٢: ٠٩ م +02:00 EET

الأحد ١٧ فبراير ٢٠١٩

الكنيسة النمساوية
الكنيسة النمساوية
فيينا – اسامة نصحي 
استمرارا للجدل الدائر فى المجتمع النمساوي حول اعتماد يوم الجمعة العظيمة اجازة رسمية من عدمه ...قال الأمين العام لمؤتمر الأساقفة النمساوي  بيتر سكيبا انه يجب على كل الاطراف   إيجاد حل "لا يخسر فيه أحد" في المناقشات الحالية.
 
وقال بيان للكنيسة النمساوية أن فكرة إلغاء العطل الدينية  ليس محلا للمناقشة.
 
وشددت الكنيسة على أهمية اعادة تنظيم العطلات في النمسا. 
 
وكانت محكمة العدل الأوروبية قد قررت أن يوم الجمعة العظيمة هو إجازة مدفوعة الأجر فقط للعمال البروتستانت والكاثوليك القدامى بينما يرغب جميع العمال  بما في ذلك الكاثوليك  في الحصول على عطلة مدفوعة الأجر في يوم الجمعة العظيمة. 
 
وفى المقابل ترى الحكومة أن منح عطلة جديدة - ستكون الرابعة عشرة - ويخشى أن تؤدى الى تكاليف اقتصادية إضافية هائلة.