الأقباط متحدون - وزيرة التضامن تنفي وجود تعذيب في أحدى دور رعاية المسنين بالإسكندرية
  • ٢١:٠٣
  • الجمعة , ١٧ اغسطس ٢٠١٨
English version

وزيرة التضامن تنفي وجود تعذيب في أحدى دور رعاية المسنين بالإسكندرية

محرر المتحدون ن.ى

أخبار وتقارير من مراسلينا

٣٨: ١٠ م +02:00 EET

الجمعة ١٧ اغسطس ٢٠١٨

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

كتب - محرر الأقباط متحدون ن.ي
نفت الدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن، ما تردد عن وجود حالات تعذيب في أحدى دور رعاية المسنين في الإسكندرية، مشددة على أنه تم التأكد من حسن رعاية المسنين ولا يوجد ضرب، وتم عقد مقابلات فردية مع المسنين ونفوا أي تعامل سيئ معاهم من الإدارة، وفقا لموقع "أخبار مصر".

كانت أنباء تم تداولها على موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) حول تعرض مسنين في دار كريم لرعاية المسنين، في الإسكندرية للضرب وسماع المارة في الشارع محل الدار صراخ النزلاء، إلا أن الوزيرة أكدت ما تم تداوله عار تماما من الصحة.     

وبشأن الأصوات التي تصدر عن المسنين، أوضحت الوزيرة أنها لمسنين معاقين إحداهم خرساء تصدر عنها أصوات عاليه جدا، وبالفعل صدرت أثناء زيارة لجنة إدارة الأسرة، كما ترجع بعض هذه الاصوات إلى بعض المسنين عند الاستحمام لعدم رغبتهم فيه، أما ما تردد عن واقعة سقوط أحد النزلاء من شرفة الدار، أوضحت والي أن هذا الحادث وقع في شهر أبريل الماضي وتمت إحالة الواقعة للنيابة العامة لإعمال شئونها.

الكلمات المتعلقة