الأقباط متحدون - 10 معلومات عن الأنبا بقطر.. أول أسقف للوادي الجديد منذ 800 عام.. خدم 3 سنوات وأقيمت له 3 جنازات
  • ٠١:٤٣
  • الجمعة , ٩ مارس ٢٠١٨
English version

10 معلومات عن الأنبا بقطر.. أول أسقف للوادي الجديد منذ 800 عام.. خدم 3 سنوات وأقيمت له 3 جنازات

٥٢: ٠٨ م +02:00 EET

الجمعة ٩ مارس ٢٠١٨

الأنبا بقطر
الأنبا بقطر

من عائلة لها علاقة قوية بالكنيسة.. ولأسم "بقطر" قصة يرويها البابا تواضروس

كتب - نعيم يوسف
استقر جثمان مثلث الرحمات الأنبا بقطر، أسقف الوادي الجديد والواحات، اليوم الجمعة، في مدفنه الذي أعد خصيصا له بعد نياحته، في كنيسة العذراء بالخارجة، بعد أن تمت على روحه 3 جنازات، ونعرض في السطور التالية أبرز 10 معلومات عن الأسقف المتنيح.

1- ولد في عام 1953 في الأقصر باسم سمعان فخري سمعان وتخرج في كلية الهندسة جامعة المنيا عام 1976، من أسرة لها علاقة قوية بالكنيسة، حيث أن شقيقه هو القمص إسحق فخري كاهن كنيسة السيدة العذراء بقنا، وشقيقته راهبة أيضا تدعى الأم دميانة.

2- سلك طريق الرهبنة في دير المحرق بأسيوط، وترهب عام 1980، باسم "بيشوي المحرقي".

3- بدأ الخدمة في كنائس منطقة الوادي الجديد والواحات منذ عام 1998 بتكليف من البابا الراحل شنودة الثالث.

4- بعد تولي البابا تواضروس الثاني، سدة الكرسي المرقسي، لم يكن للإيبارشية أسقفا، فقرر سيامته عليها، وذلك عام 2015، وتم تجليسه أسقفا على ايبارشية الوادي الجديد في 12 يونيو 2016 .

5- يروي البابا تواضروس، قصة اختيار اسم بقطر قائلا: "فى وقت رسامته وكان اسمه بيشوى قلت له عايزين نغير الاسم في الأسقفية قالي انا بعتز بهذا الاسم قولت له احنا عندنا هذا الاسم موجود ياريت يكون في اسم تانى خد يومين فكر وانا هفكر ونتقابل نشوف ربنا يرشدنا الى اسم فلما فكرت بحثت عن أسم قصير يبدأ بحرف الباء، قلت في نفسى اسم بقطر معندناش حد من الآباء اسمه "بقطر ".

وتابع: وبعدها بيومين تقابلنا قلت له اخترت ايه يا أبونا قالى قولي أنت الأول اخترت ايه قولت له أنا اخترت اسم "بقطر " قالى وأنا كمان اخترت بقطر لأنى درست تاريخ إيبارشية الوادي الجديد، فوجدت أنه قد انقطع وجود الأساقفة فيها منذ ثمانية قرون وكان آخر أسقف على الوادي الجديد اسمه بقطر ..!!.".

6- أكد البابا أن الأسقف المتنيح بدأ خدمته وعمر ورسم كهنة وكرس نفوس واهتم كثيرًا بهذه الخدمة الواسعة جداً، وبالرغم من انه عانى من المرض كثيرًا، ورغم أن أسقفيته قصيرة إلا إنه عمل كثيرًا، وسيصنع الله له أكليلًا بحسب أتعابه ودموعه التي سكبها من أجل هذه الخدمة.


7- تنيح في 17 فبراير الماضي، بالولايات المتحدة الأمريكية أثناء رحلة علاجية.

8- أقيمت له صلاة تجنيز له بكنيسة السيدة العذراء بدالاس، بولاية تكساس يوم الاثنين ١٩ فبراير.

9- وصل جثمانه إلى القاهرة مساء الأربعاء، وترأس البابا صباح الخميس صلاة التجنيز على روحه في الكنيسة البطرسية بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، شارك فيها 37 من أساقفة وأحبار الكنيسة.

10- وضع جثمانه في  كنيسة العذراء بالخارجة، ليلقي عليه الأقباط نظرة الوداع وفقا للتقاليد المعروفة، وأقيمت على روحه صلاة تجنيز ثالثة في الكنيسة ثم حمل الكهنة والشمامسة النعش الذي يحوي الجثمان واتجهوا به إلى المدفن الذي أعد خصيصًا لنيافته عقب نياحته في نفس الكنيسة.

الكلمات المتعلقة