كتب – محرر الاقباط متحدون ر.ص
يريد الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن، العودة وبسرعة لاتفاق باريس للمناخ وإعادة الوحدة للمعسكر الغربي، يضع بايدن اللعبة الإستراتيجية مع الصين وروسيا على أسس تنافسية وليست صراعية.

أما بخصوص الشرق الأوسط، فالمنطقة ليست من أولوياته إلا موضوع السلاح النووي الإيراني الذي يفرض نفسه على قائمة أعمال الرئيس، سواء أراد ذلك أم لم يرد، لأنه مرتبط بانسحابه من اشتباكات مكلفة في أفغانستان والعراق، وفقا لفضائية فرانس 24.