إعداد وتقديم- باسنت موسي
تناول برنامج "نفسيتنا" المذاع على موقع الأقباط متحدون وتعده وتقدمه باسنت موسي مدير تحرير الموقع، مرض الوسواس القهري وأسبابه وأعراضه وطرق العلاج منه.

قال الدكتور أمجد خيري كامل استشاري الطب النفسي، إن الوسواس عبارة عن أفكار أو مخاوف أو اندفاعات غير معقولة وغريبة وأحيانا تافهة، وأن الشخص المصاب بالوسواس لا يستطيع مقاومة الأفكار الوسواسية أو أنه يقاومها فترة محددة لكن فى النهاية تغلبه ويعود إليها.

وأضاف: أما القهري فهو أفعال قهرية فى صورة طقوس أو حركات من ضمنها الأفكار الحركية مثل غسيل اليدين كثيرا أو الشعور بالنجاسة فاغسل يدي بشكل قهري لا استطيع إيقافه.

وأكد استشاري الطب النفسي أن الشخصية الوسواسية شخصية مرتبة ومنظمه وملتزمه فى مواعيده، لا يعرف اللوان الرمادي يعرف الأبيض والأسود، يأخذ وقت طويل لاتخاذ قرار، مؤكدا على أن الشخصية الوسواسية مفيدة وتنجح في بعض المهن.

وأضاف: أما مريض الوسواس القهري فهو شخص يعاني ويعجز عن العمل ويصل إلى الشلل الاجتماعي.