الأقباط متحدون - تعليق عمرو أديب على إقالة مدير معهد القلب
  • ١٨:٠١
  • السبت , ٩ مارس ٢٠١٩
English version

تعليق عمرو أديب على إقالة مدير معهد القلب

أخبار مصرية | الفجر

٤٨: ١٠ م +02:00 EET

السبت ٩ مارس ٢٠١٩

عمرو أديب
عمرو أديب

 عقب الإعلامي عمرو أديب، على إقالة الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، للدكتور جمال شعبان مدير معهد القلب، مشيرًا إلى أن هناك من يرى أن هذا الشخص من أفضل من جاءوا إلى المعهد، وجزء آخر يرى أنه كان مهمل، متسائلاً: "مين يقدر يقولنا الحقيقة".

 
وأشار "أديب"، خلال برنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء السبت، إلى أن هيئة الرقابة الإدارية هى المنوط بها تحديد هل كان مدير معهد القلب مبهرًا، أم مقصرًا، لافتا إلى أن هناك حالة من الثورة الإدارية على الموظف المهمل تخوضها الدولة.
 
وأصدرت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد، قرارًا بإنهاء تكليف الدكتور جمال شعبان، مدير معهد القلب القومى، واحالته للتحقيق العاجل، نظرا لتقصيره فى مهام عمله، وتكليف الدكتور محمد أسامة، رئيس قسم جراحة القلب بالمعهد، بديلًا عنه.
 
وأوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن قرار وزيرة الصحة جاء بعد مذكرة عرضت عليها من الدكتور أحمد محيي القاصد، مساعد الوزيرة لشئون الطب العلاجي والمشرف على غرفة قوائم الانتظار، توضح عددًا من الأخطاء رصدتها لجنة مشكلة من الغرفة المركزية لمتابعة إنهاء قوائم الانتظار بمعهد القلب القومى.
 
وأشار إلى وجود عدد من العمليات الجراحية تم تأجيلها بمعهد القلب دون سبب أو مبرر لمرضى يعانوا من ويلات المرض، وفي أمس الحاجة إلى إجراء التداخلات العاجلة، الأمر الذى حتم اتخاذ هذا القرار حرصًا على صحة وسلامة المرضى، لافتًا الى أن اللجنة تبينت خلال بحث شكاوي المرضى بوجود عدد 3598 مريضًا لم يسجلوا من خلال المعهد ضمن منظومة قوائم الانتظار مما يؤجل اجراء جراحاتهم العاجلة.
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.