الأقباط متحدون - بالصور.. مطرانيه سوهاج تشارك في مبادرة خليك إيجابي إحنا ولادك يا مصر
  • ١٤:٤٧
  • الخميس , ٢٤ يناير ٢٠١٩
English version

بالصور.. مطرانيه سوهاج تشارك في مبادرة "خليك إيجابي إحنا ولادك يا مصر"

كرستين صليب أنطون

أقباط مصر

٥٨: ٠٨ م +02:00 EET

الخميس ٢٤ يناير ٢٠١٩

مطرانيه سوهاج تشارك في مبادرة
مطرانيه سوهاج تشارك في مبادرة "خليك إيجابي

 كتب- كرستين انطون 

عقد المسئولون عن مبادرة "خليك إيجابي إحنا ولادك يا مصر" للقضاء على الأمية بسوهاج، اجتماعا موسعاً، بقاعة الاجتماعات الكبرى بديوان المنطقة الأزهرية.
 
ناقش الاجتماع، سبل دعم المبادرة من هيئات الدولة، ومؤسسات المجتمع المدني للقضاء على الأمية بسوهاج بحلول عام 2020 م .
 
حضر الاجتماع الدكتور محمد حسانين، رئيس الإدارة المركزية، والأستاذ محمد الدالي مدير عام هيئة محو الأمية وتعليم الكبار بسوهاج، والأستاذ شومان محمد أحمد مدير عام المواد الثقافية، ورعاية الطلاب ورئيسة المبادرة الأستاذة زاهية الطيب مؤسس ورئيس المبادرة والقمص بيشوى تقاوى ممثل مطرانيه الأقباط الأرثوذكس بسوهاج والمنشاة والمراغة، نيابة عن الأنبا باخوم والعديد من الشخصيات ومعلمي الأزهر المشاركين في المبادرة.
 
وأوضحت زاهية الطيب، مؤسس ورئيس المبادرة، أن المبادرة أُطلقت من فترة وشملت العديد من المجالات التي يحتاجها المجتمع بسوهاج، كمحاربة التوحد لدى الأطفال وغيرها وأشارت أن القضاء على الأمية بسوهاج جاء ضمن أولويات المبادرة، التي اهتمت بهذه القضية ودعت المبادرة لجعل سوهاج خالية من الأمية بحلول عام 2020 م، بالمشاركة مع الهيئات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني.
 
وقال الكاهن بيشوى تقاوى، إنه لابد أن نعمل جميعا ونتكاتف للقضاء على الأمية بسوهاج من خلال فتح فصول لتعليم الكبار على مستوى واسع، وأن الكنيسة ستساهم بشكل كبير في هذه المبادرة مع الأزهر، وغيرها من المؤسسات لجعل سوهاج خالية من الأمية.
 
وأكد "شومان" أن الأزهر بسوهاج يعالج ضعف مستوى التلاميذ في مهارات القراءة والكتابة، بتقديم مجموعات تقوية لهم خلال الدراسة لمحاربة التسرب من التعليم ومكافحته.
 
من ناحيته أوضح "الدالي" أن الأمية ترجع لأسباب اقتصادية واجتماعية وأن سوهاج تعانى من نسبة أمية تصل 38% تقريبا، داعيا كل المتعلمين للمشاركة الفعالة للقضاء على الأمية، وأنه حان الوقت لتقديم المساعدة لتلك الفئة من مجتمعنا التي حرمت من التعليم لأسباب أو أخرى .
 
وشدد "حسانين" على أن الأزهر لعب دور تاريخيا في مكافحة الأمية عبر الكتاتيب، وأن هناك عاملاً رئيسيا لابد من التركيز عليه للقضاء على الأمية، وهو خلق الدافع والرغبة لدى الناس للقضاء على أميتهم وأبدى حسانين سعادته بالتيسيرات التي ستقدمها هيئة تعليم الكبار بالتعاون مع الأزهر للمتقدمين، ومنها أن الامتحان سيعقد بأقرب معهد أزهري للدارس للحصول على شهادة محو الأمية
 
ووعد "حسانين" في ختام كلمته بفتح بفصول لمحو الأمية بجميع المعاهد الأزهرية بسوهاج في أقرب وقت.