الأقباط متحدون - البابا تواضروس: الفرح في عيد الغطاس ثلاثي.. والإنجيل لم يكتب للبلاغة
  • ٢٢:٣٧
  • الجمعة , ١٨ يناير ٢٠١٩
English version

البابا تواضروس: الفرح في عيد الغطاس ثلاثي.. والإنجيل لم يكتب للبلاغة

٣٠: ١٠ م +02:00 EET

الجمعة ١٨ يناير ٢٠١٩

قداسة البابا تواضروس الثاني
قداسة البابا تواضروس الثاني

 كتب - نعيم يوسف

ألقى قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، كلمة في قداس عيد الغطاس، حيث أكد أن هذا العيد الفرح فيه ثلاثي، وهو فرح تاريخي، وفرح في الكتاب المقدس، وفرح روحي وكنسي.
 
وقال البابا إن رسالة عيد الغطاس، هي اقترب ملكوت الله، وأن يكون الإنسان مستعد دائما، واستعادة الثوب الأبيض وهو ثوب المعمودية، التوبة تجلب الفرح، وبتوبتك تجلب الفرح لحياتك.
 
وتابع: الإنجيل  لم يكتب للبلاغة، ولكن كتب للحياة، صدق الوصية وعش بها في حياتك، مؤكدا: نصلي أن يحفظ الله بلادنا من كل سوء.
 
بدأت مساء اليوم، صلاة طقس عيد الغطاس المجيد،  لقان وقداس عيد الغطاس المجيد بالكاتدرائية المرقسية بالإسكندرية، برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية.
 
ويصلي طقس صلوات العيد المعروف كنسيًا بعيد الظهور الإلهي، قداسة البابا تواضروس الثاني بمشاركة أصحاب النيافة الأنبا بافلي الأسقف العام لكنائس قطاع المنتزة والمشرف على خدمة الشباب بالإسكندرية والأنبا إيلاريون الأسقف العام لكنائس قطاع غرب الإسكندرية والأنبا هرمينا الأسقف العام لكنائس قطاع شرق الإسكندرية ووكيل البطريركية بالإسكندرية القمص أبرآم إميل والآباء كهنة الكنيسة.
 
الجدير بالذكر أن عيد الغطاس، هو العيد السيدي الكبير الذي يلي عيد الميلاد، وهو أحد الأعياد الهامة في المسيحية، ويعود إلى ذكرى تعميد السيد المسيح في نهر الأردن.
 
وهناك العديد من التقاليد المتوارثة بين الأقباط في هذه المناسبة، مثل تناول القصب والقلقاس.
الكلمات المتعلقة