الأقباط متحدون - بعد قانون المصافحة.. أول مراسم لتسليم الجنسية في الدنمارك
  • ٠٠:١٨
  • الخميس , ١٧ يناير ٢٠١٩
English version

بعد قانون "المصافحة".. أول مراسم لتسليم الجنسية في الدنمارك

محرر المتحدون ن.ى

سياسة وبرلمان

٢٥: ١٠ م +02:00 EET

الخميس ١٧ يناير ٢٠١٩

الدنمارك
الدنمارك

 كتب - محرر الأقباط متحدون ن.ي

أقامت الدنمارك، اليوم، أول مراسم لمنح الجنسية، وفقا للقانون الجديد، وذلك في العاصمة كوبنهاجن، بعد إقرارع في شهر ديسمبر الماضي.
 
القانون الجديد ينص على ضرورة أن يقوم من حصلوا على الجنسية الدنماركية مصافحة المسؤولين في المراسم الرسمية، تحت طائلة إلغاء منحها لمن يرفض، الأمر الذي اعتبره البعض أنه يستهدف المسلمين الذين يرفضون مصافحة الجنس الآخر، ويكتفون بإشارة من اليد.
 
هذا، وقام 9 أشخاص اليوم بمصافحة وزيرة الهجرة والاندماج إنغر ستويبرغ، بعد حصولهم على الجنسية.
 
ويعترض البعض على هذا القانون، خاصة عمد المدن، لأنه يجعلهم أدوات لتنفيذ سياسات مجحفة لا تمت بصلة لمتطلبات المواطنة الحقيقية بحسب ما صرح العديد منهم.
 
وحسب "يورو نيوز"، فقد وقعت حالات مشابهة لرفض المسلمين مصافحة المسئولين، وتم إلغاء منح الجنسية لامرأة جزائرية في فرنسا لأنها رفضت المصافحة، وتم رفض منح زوجين الجنسية في سويسرا لنفس السبب.
الكلمات المتعلقة