الأقباط متحدون - 4 ضربات تلقاها مشروع سد النهضة أخرها اليوم.. تعرف عليها
  • ٢١:٤٩
  • الخميس , ٣ يناير ٢٠١٩
English version

4 ضربات تلقاها مشروع سد النهضة أخرها اليوم.. تعرف عليها

محرر المتحدون ن.ى

سياسة وبرلمان

٢٩: ١٠ م +02:00 EET

الخميس ٣ يناير ٢٠١٩

مشروع سد النهضة
مشروع سد النهضة

 كتب - محرر الأقباط متحدون ن.ي

أعلن وزير في الحكومة الأثيوبية، اليوم، عن ضربة جديدة تلقاها أضخم مشروع أثيوبي، ومشروع سد النهضة، الذي يتكلف 4 مليارات دولار، ويمثل حجر الزاوية لمساعي إثيوبيا، كي تصبح أكبر دولة مصدرة للكهرباء في أفريقيا، بقدرة إنتاجية تبلغ 6 آلاف ميغاوات.
 
وتلقى المشروع عدة ضربات في الفترة الأخيرة، كما نشر موقع "سكاي نيوز عربية"، في تقرير له.
 
الضربة الأولى، كانت مقتل مدير المشروع المنتحر المهندس سيمغنيو بيكيلي، والذي عثر على جثته مقتولا، ثم كشفت الشرطة أنه انتحر.
 
اضربة الثانية، كان من المقرر إنهاء تشييده في يوليو 2017، إلا أن رئيس الوزراء الأثيوبي الجديد، آبي أحمد، أعلن في وقت سابق عن تأجيل افتتاح المشروع، ملقيًا باللوم على شركة "ميتيك"، التابعة للجيش، والتي لم تُدخل توربين واحد حيز التشغيل، وتم فسخ التعاقد مع الشركة وإسناده لشركة أخرى.
 
الضربة الثالثة كانت اعتقال السلطات العشرات من كبار مسؤولي شركة المعادن والهندسة (ميتيك) لتصنيع توربينات السد، بما في ذلك رئيسها.
 
الرابعة جاءت اليوم، حيث قال وزير المياه والطاقة أمام برلمان بلاده إن أديس أبابا ستبدأ التشغيل الأولي للسد في ديسمبر 2020، وقبل 3 أسابيع فقط من الآن، قال مدير المشروع إن إكمال التشييد يحتاج لأربع سنوات أخرى، معلنا تأجيله إلى 2022.
الكلمات المتعلقة