الأقباط متحدون - السلطات في النيجر: حافظوا على الأشجار في عيد الأضحى
  • ١٩:٢٧
  • الاثنين , ٢٠ اغسطس ٢٠١٨
English version

السلطات في النيجر: حافظوا على الأشجار في عيد الأضحى

٠٠: ١٢ ص +02:00 EET

الاثنين ٢٠ اغسطس ٢٠١٨

 يتوقع أن يشهد عيد الاضحى في النيجر هذا العام ذبح 400 ألف رأس من الأغنام
يتوقع أن يشهد عيد الاضحى في النيجر هذا العام ذبح 400 ألف رأس من الأغنام

تلقى المواطنون في النيجر رسائل من السلطات المعنية بالبيئة في البلاد تدعوهم إلى عدم الإفراط في إشعال الخشب بغرض شواء اللحوم أثناء عيد الأضحى الأسبوع المقبل.

ويتوقع أن تشهد العاصمة نيامي، الأسبوع المقبل، حرق كمية من الخشب تصل إلى 20% من إجمالي ما يُحرق من خشب الأشجار في المدينة سنويا.

ويؤدي قطع الأشجار إلى زيادة ظاهرة التصحر التي كانت لها آثار بالغة الضرر على النيجر.

وتتوقع السلطات ذبح حوالي 400 ألف رأس من الأغنام، والتي تحتاج حوالي 50 ألف طن من الخشب لشوائها .

 تقدر كمية خشب الأشجار التي يحتاجها المواطنون في النيجر لشواء اللحوم في عيد الأضحى بحوالي 50 ألف طن

الفحم كبديل
طالب رئيس هيئة البية في عاصمة النيجر نيامي، العقيد أوماراو ألوا، باستخدام الفحم بدلا من خشب الأشجار، مؤكدا أن السلطات ستوقف الشاحنات والحمير والإبل المحملة بالخشب في اتجاه العاصمة للحد من الإفراط في دخول كميات هائلة من خشب الأشجار إلى المدينة.

وأضاف: "نبحث عن طرق لتقليل استهلاك الخشب، وطورنا بالفعل طرقا للحصول على مصادر حرارية اعتمادا على المعدات المعدنية والفحم."

وتابع: "نحاول نشر الرسالة بين عدد كبير من الجماعات المؤثرة في الرأي العام حتى يتسنى لنا الحفاظ على الغابات."

وتعد النيجر من أكثر دول العالم فقرا، كما تقع على حدود الصحراء الأفريقية.

الكلمات المتعلقة
تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة أو مصدقية أي خبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.