الأقباط متحدون - محمود العسقلاني: ما يحدث في الأسواق استحمار وليس استثمار
  • ٠٧:٥٥
  • السبت , ٢٨ يوليو ٢٠١٨
English version

محمود العسقلاني: ما يحدث في الأسواق "استحمار وليس استثمار"

٥٠: ٠٨ م +02:00 EET

السبت ٢٨ يوليو ٢٠١٨

سفير فرنسا تدخل لوقف تسعير أسعار السلع
المصريين يدفعون لشركات الاتصالات حوالي 60 مليار جنيه
شركات الاتصالات تفرض بعض الخدمات علي عملاءهم
فى دول العالم المتقدم تفرض ضرائب كبيرة على شركات المياه الغازية وتوجه لوزارة الصحة
نطالب بعدالة اقتصادية وعدالة تجارية وعدالة اجتماعية وعدالة ضريبية تصاعدية
رغم منع تصديره.. 8 مليون طن حجم زراعة الأرز فى مصر.. 5 مليون طن للاستهلاك والفائض 3 مليون طن يصدروا للدول العربية
أطالب مجلس النواب بتعديل قانون حماية المنافسة وحماية المستهلك


إعداد وتقديم - مدحت بشاي
  قال الكاتب مدحت بشاي، مقدمة برنامج "مجلة الأقباط متحدون"، لقد شرعت الدولة في الإصلاح الاقتصادي وبمجرد ارتفاع سعر الدولار وتعويم الجنيه وارتفاع أسعار المحروقات وارتفاع الأسعار بشكل عام وهي القضية الأهم للمواطن التى وددنا مناقشتها هنا  ..

الدولة كانت مضطرة لرفع اسعار بعض السلع ورفع الدعم عنها لعدم قدرتها على الاستمرار في دعمها في ظل خطة للإصلاح الاقتصادي، وعليه تحركت  مؤسسات المجتمع المدني لتساند وتدعم المواطن وتقف بجانبه.

قال محمود العسقلاني، رئيس جمعية مواطنون ضد الغلاء، إن مؤسسات المجتمع المدني فى الدول المتحضرة هو من يقوم بالدور وهو من يشتغل هو من يتحرك ويقدم الخدمة للمواطن، ولكن فى مصر لدينا مشكلة ان المجتمع المدني والشغل الأهلي كان موجود زمان ولكن في السنوات الاخيرة افتقدنها كثيرا.

وأضاف: هذه المؤسسات في دول العالم المتقدم هي من تعمل والحكومة لا وجود لها الا فى الظل، الحكومة موجود لتنظم حركة السير زي شرطة المرور بالظبط، فعلي سبيل المثال فى جمعية فى فرنسا اسمها "60 مليون" لو قالت بكرة محدش يأكل لحمة الكل يطبق ما قالته، لان تلك الجمعيات وصلت لوعي وعملت حالة وعي عن المتلقي أو المستهلك واصبحت قوية لدرجة ان رئيس الدولة يخاف منها.