الأقباط متحدون - بيان عاجل ضد وزيرة الصحة بسبب قرار السلام الجمهوري.. وهنري تطالبها بالاعتذار
  • ٠٧:٢١
  • السبت , ١٤ يوليو ٢٠١٨
English version

بيان عاجل ضد وزيرة الصحة بسبب قرار "السلام الجمهوري".. و"هنري" تطالبها بالاعتذار

٢٠: ٠٦ م +02:00 EET

السبت ١٤ يوليو ٢٠١٨

بيان عاجل ضد وزيرة الصحة بسبب قرار
بيان عاجل ضد وزيرة الصحة بسبب قرار "السلام الجمهوري".. و"هنري" تطالبها بالاعتذار
كتب - نعيم يوسف
تقدمت نادية هنري، عضو مجلس النواب، ببيان عاجل إلى كل من رئيس الوزراء، ووزيرة الصحة، بسبب تصريحات الأخيرة عن إذاعة السلام الجمهوري، وتلاوة قسم الأطباء.
 
ولفتت "هنري" إلى أن هذا التصريح ليس من جهة اختصاص الوزارة ودورها، مشددة على أنه لا يوجد خلاف على السلام الجمهوري، ولكن "تعزيز الانتماء للمواطنين في المستشفيات يتحقق من خلال تقديم خدمة طبية متميزة للمرضي احترام وتقدير للأطباء والتمريض بالمرتبات العادلة وسيادة القانون علي الكل والاعتبار لأهل الكفاءة والتخصص".
 
وأشارت عضو مجلس النواب، إلى أنه كان على الوزيرة أن تبدأ فترة توليها الوزارة بدراسة الوضع الحالي والتحديات التي امام الوزارة ويكون لها الرد علي كل أسئلة للمواطنيين ووضع خطة تستهدف فيها النظر علي قوائم الانتظار للمرضي في اصعب الحالات الصحية وتقص المستلزمات الطبية والامكانيات وإيجاد علاج أدمي للمرضي بالمستشفيات.
 
وعقبت قائلة: "مشكلة الوزيرة انها لا تدرك حجم معاناة وهموم المواطن المصرى الحقيقية، يامعالي الوزيرة ما فيش سرير ينام عليه المريض ما فيش سرنجات ما فيش محاليل كما ان يغيب عن الوزيرة وضع وحال الأطباء والتي بتصريحها هذا تزيد من الشحن ضد الأطباء وتعميم فكرة ان الأطباء غير أمناء ويحتاجون الي التذكرة بالقسم يامعالي الوزيرة هل تعلمين ان الطبيب في الاستقبال يحصل علي ٤٥ جنيه مقابل ١٢ ساعة نباطشية مسائية و ٢٥ جنيه نقابل النباطشية النهارية ويحصل علي بدل عدوى ١٩ جنيه فالمواطن والطبيب والمستشفيات تحتاج منك التعمق والمعرفة والخروج بأهداف واليات لتحقيق الحياة الكريمة للطبيب والمريض".
 
وطالبت الوزيرة بالاعتذار عن تصريحها ومنصبها، قائلة: "علي الوزيرة الخروج للشعب المصرى وتقديم الاعتذار عن هذا التصريح وايضا اذا لا ترى ان هذه هي مشكلة الصحة في مصر وهو نقص الانتماء عليها ان تقدم استقالتها وتعتذر عن الاستمرار في هذه الوزارة العامة لنا جميعا".