الأقباط متحدون - البابا يُجدد دماء الكنيسة.. تفاصيل تشكيلات المجالس الإكليركية
  • ٠٥:٢٤
  • الأحد , ١٠ يونيو ٢٠١٨
English version

البابا يُجدد دماء الكنيسة.. تفاصيل تشكيلات المجالس الإكليركية

٣٩: ٠٤ م +02:00 EET

الأحد ١٠ يونيو ٢٠١٨

البابا تواضروس
البابا تواضروس

  كشفت مصادر كنسية مُطلعة، عن قرارات البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، بشأن المجالس الإكليريكية بمصر، وبلاد المهجر والمنوط بها البت في قضايا الانفصال، بين الأزواج الأقباط الأرثوذكس، وكذلك استخراج تصاريح الزواج الثاني من عدمه.

 
وأكدت المصادر في تصريحات خاصة لـ"الدستور" أنه من المقرر أن يعاد تشكيل المجالس الإكليريكية الست مع بداية شهر يوليو المقبل، وذلك بتعيين ست أساقفة جُدد لها يُرافقهم 6 فرق عمل جديدة عقب انتهاء أول فترة عمل، لتلك المجالس والمقررة مدتها بثلاث سنوات مُتتالية.
 
وتعتبر حركة االتغيرات هي الأولى بعد تقسيم البابا تواضروس الثاني لها بعدما استمرت طيلة 25 عامًا كمجلس واحد يرأسه الأنبا بولا أسقف طنطا.
 
أوضحت المصادر أن البابا تواضروس أصدر تعليمات للأساقفة بإعادة تشكيل فرق عمل المجالس الإكليريكية الفرعية، بالايبارشيات لضخ دماء جديدة في عروق مجالس الكنيسة، لاسيما التي تتعلق بتلك المهام التي تعبر أشد حساسية بالنسبة للأقباط، لاسيما مُتحدي الملة والمذهب.
 
وأشارت المصادر إلى أن البابا تواضروس كَلَفَ بشكل فعلى الأنبا ماركوس، أسقف عام كنائس حدائق القبة للأقباط الأرثوذكس، بتولى مسؤولية رئاسة المجلس الإكليريكي بفرع القاهرة، خلفًا للأنبا دانيال أسقف المعادي، والذي انتهت مدته عقب مرور 3 سنوات، من بداية تقسيم المجالس؛ ليتولى بعدها منصب سكرتير المجمع المقدس.
 
وأكدت المصادر أنه بناء على ما سبق تم نقل مقر المجلس الإكليريكي بالقاهرة، من كنيسة الشهيد العظيم مار جرجس للأقباط الأرثوذكس، بمنطقة كوتسيكا إلى كنيسة السيدة العذراء مريم والبابا أثناسيوس الرسولى البطريرك العشرون لنفس الطائفة بمنطقة مدينة نصر.
 
وعن الأساقفة الخمس المتبقين أوضحت المصادر أنهم مازالوا في طور الاختيار، ومن المقرر أن يعلن عنهم قبيل إعادة التشكيلات مباشرة.
 
وعلى صعيد آخر، أكدت المصادر أنه في مطلع يوليو أيضًا من المقرر، أن يرأس البابا تواضروس الثاني حفل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، بتخريج أحدث دفعاتها بمعهد الرعاية والتربية، والذي يرأسه البابا شخصيا، بينما يتولى وكالته الأنبا موسى أسقف الشباب الأقباط الأرثوذكس.
 
ويأتي ذلك بمسرح الأنبا رويس الملحق بكاتدرائية الأقباط الأرثوذكس الكبرى بالعباسية.