الأقباط متحدون - الموسيقي في زمن الحرب.. مواطن قبطي بسيناء يعلم الناس العزف
  • ١٦:٥٧
  • الاثنين , ٧ مايو ٢٠١٨
English version

" الموسيقي في زمن الحرب".. مواطن قبطي بسيناء يعلم الناس العزف

محرر المتحدون ن.ى

صدى الأقباط في الصحف

٥٦: ٠٣ م +03:00 EEST

الاثنين ٧ مايو ٢٠١٨

عم لطفى أشهر مدرس موسيقى بشمال سيناء
عم لطفى أشهر مدرس موسيقى بشمال سيناء

كتب - محرر الأقباط متحدون ن.ي
حاز فيلم "درس موسيقى"، الذي يتحدث عن رجل قبطي في سيناء يعلم الناس الموسيقى، على إعجاب المشاهدين والنقاد في مهرجان "بي بي سي عربي للأفلام والوثائقيات2018"، وفقا لموقع "إيلاف".

الفيلم يحكي قصة  قصة المواطن المصري لطفي شنودة، الذي يعيش في مدينة العريش منذ أكثر من أربعين سنة، ويمتلك محلًا لإصلاح الآلات الموسيقية، والتدريب على العزف الموسيقي، ورغم ما يحدث للأقباط في سيناء من تهجير وقتل، استمر في عمله، ويقصده المسلمون والمسيحيون.

ويؤكد "شنودة": "مصرون على الاستمرار في العمل في جميع الظروف، حتى آخر نفس في حياتنا".

أما مخرج الفيلم "علي السطوحي"، فيقول إنه علم بهذه القصة من أحد أصدقائه، وذهب لكي يرى بنفسه، مضيفا: "وجدت قصة تشبه القصص التي تحبها. وبالفعل سافرت وأنتجت القصة. كانت ملهمة لي؛ مدرس موسيقي مسيحي لم يلقَ بالًا لموجات النزوح الجماعي وظل في العريش يعلم الأطفال الموسيقى"، مؤكدا: "هذه القصة كانت بالنسبة لي قصة رومانسية عن الموسيقي في زمن الحرب".

ولفت "السطوحي" إلى أن الفيلم عرض ضمن "مهرجان بي بي سي"، منوهًا بأنه توقع أن يحصل الفيلم على الجائزة، خاصة أنه استطاع أن يرصد حكاية من سيناء في وقت تعتبر هذه البقعة الجغرافية خارج التغطية الإعلامية".

الكلمات المتعلقة